كيف اجهز نفسي وبيتي للولادة بالتفصيل و الخطوات

كيف اجهز نفسي وبيتي للولادة ؟ قد يكون هذا السؤال هو أكثر شيء يشغلك بعد انشغالك بمولودك الجديد، في فترة الحمل تختلط مشاعر الحامل بين الفرحة والخوف، فهي تفرح لقرب لقاء مولودها الجديد ولكنها تخاف من ضيق الوقت وما سوف ينتظرها في المستقبل من مسؤوليات تتعلق ببيتها وطفلها بالإضافة إلى طرق الحفاظ والعناية بشكلها ومظهرها، إليك طرق تجهيز نفسك وبيتك للولادة.

كيف اجهز نفسي وبيتي للولادة ؟

هناك خطوات عليك اتباعها قبل الولادة حتى تسهل عليك مسؤولياتك بعد الولادة:-

جهزي نفسك للولادة

استعيني بالأغراض التي تسهل عليكي مهام العناية بنفسك، فبدلا من استعمال الوسائل التقليدية مثل الشمع أو السويت لإزالة شعر الجسم يمكنك أن تقومي بشراء ماكينة إزالة الشعر بالكهرباء أو حتى ماكينات إزالة الشعر اليدوية بالشفرة فهي وسيلة سهلة وسريعة وٱمنة لن تستهلك منك المزيد من الوقت ويمكنك استخدامها أثناء الاستحمام.

جهزي مطبخك قبل الولادة

– ستحتاجي بعد الولادة إلى تحضير وجبات سهلة وسريعة نظرا لضيق الوقت وحاجتك إلى أن تكوني إلى جانب مولودك والذي يستهلك معظم وقتك، حضري عددا من المأكولات بحيث تكفي حاجتك في أول شهرين بعد الولادة حتى تكوني قد استعدت صحتك ويصبح مولودك أكثر انتظاما في فترات النوم، جهزي كمية من اللحم وتبليه وقسميه في أكياس وضعيه بالفريزر وكذلك الدجاج يتبل ويوضع بالفريزر، كذلك اللحم المفروم يعتبر من الوجبات السريعة والتي يمكنك الاعتماد عليه ويحفظ بالفريزر متبل، فرزي بعض الخضروات وفرزي كمية من صلصة الطماطم حتى تسهل عليك مهام الطبخ، كذلك تفريز العصائر يعد مهما أيضاً للضيوف.

– تأكدي من شراء المأكولات التي تحتاجين إليها بعد الولادة وكذلك التأكد من وجود البهارات والحلبة والحلاوة الطحينية والينسون وكافة المشروبات التي تعتمد عليها كل أم بعد الولادة.

نظفي بيتك قبل الولادة

بعد الولادة لن تجدي الوقت الكافي لتنظيف وترتيب البيت، استعيني بمن يساعدك في فك وتركيب الستائر، ارسلي كافة سجاد المنزل للتنظيف بالخارج، نظفي منزلك بشكل دوري قبل الولادة بما يتناسب مع حالتك الصحية ولا تجهدي نفسك في التنظيف.

حضري حقيبة المولود

قبل الولادة بفترة كافية عليك تحضير حقيبة الولادة التي ستكون معك في المستشفى، والتي تحتوي على فوط وملابس منزلية لك ولمولودك وحفاضات ومستلزمات العناية بالمولود وزجاجة من الكحول ومناديل ورقية ومناديل مبللة.

اهتمي بحالتك النفسية

تلعب الحالة النفسية دورا هاما جداً في حياة الحامل، فقد تأتيها بعض الهواجس والمخاوف من الولادة أو بعض القلق الذي ينتابها من مجرد التفكير في عملية الولادة نفسها، وخاصة إذا كانت هذه هي الولادة الأولى او نتيجة تعرضها لذكرى سيئة من الآم أو ما شابه في الولادة الأولى، والتغلب على تلك المشاعر ينصح بما يلي :-

اشغلي لسانك وعقلك دائما بالاذكار والأدعية لتسهيل الولادة، فهذا سيشغلك عن الأفكار السلبية.

اقرأي روايات، فهي مفيدة من الجانبين اولها أن القراءة سوف تسليك وتشغلك وعلى الجانب الآخر فإن القراءة بشكل عام مفيدة للجنين، فقد أثبتت بعض الدراسات أن الأم التي تقرأ أثناء حملها يصبح طفلها أكثر ذكاء.

قابلي أصدقائك يوميا في النادي أو في مكان ما لمساعدتك على المشي لمدة نصف ساعة يوميا في الأشهر الأخيرة من الحمل، سيحسن ذلك من حالتك المزاجية والصحية أيضاً.