كيفية استغلال وقت الفراغ للاطفال – تعرفي على أفكار ليستفيد طفلك من وقت فراغة

الأطفال ما قبل العاشرة يَصعُب إرضائها ، أو إشغالها بأى شئ ، و تجد الأم صعوبة فى التعامل معه ، لأنه يصر على التعلق بها ، و قد يصل لصورة تمنعها من القيام بواجباتها المفروضة عليها . و لكى تتمكن الأم من القيام بتلك الواجبات  ، و مراعاة بقية أطفالها عليها أن تبتكر الكثير من الأساليب التى جعل طفلها هذا منشغلًا عنها و سعدًا فى نفس الوقت . و يعتبر معرفة كيفية استغلال وقت الفراغ للاطفال من المشاكل التي تواجه كل أم ، فوقت الفراغ يمكن أن يكون نعمة و أيضا يمكن أن يتحول لنقمة .أعلم عزيزتى أنها ليست بالمهمة السهلة ، و تحتاج الكثير من التفكير و الإبداع و تجديد الأفكار من فترة للأخرى ، لأن طبيعة الطفل فى مثل هذا العمر سريعة الملل ، و قد يعرف أن الهدف من ذلك إبعاده عن والدته  ، و بالتالى يتعلق بها أكثر و أكثر ، و يكون أكثر عنادًا و يرفض جميع الأفكار حتى و إن أعحبته .

و يتميز طفل العاشرة _ و أصغر قليلًا _ أنه مفعم بالحيوية ، و مثيرًا للضحك فى حركاته و ضحكاته و كيفية تعرفه على الحياة ، و أيضًا يكون مزعجًا و يسبب الكثير من المشاكل ، و أحذرِ لأن هذة المرحلة العمرية تتسم بالخطورة ، و ذلك لأنك قد تستغليها فى تعليم الطفل مهارات و أشياء كثيرة مفيدة ، و قد تضيع هذة الفرصة الثمينة و لا يمكنك تعويضها بعد ذلك  ، إذا لم تتعرفي على كيفية استغلال وقت الفراغ للاطفال بطريقة صحيحة .

و إليكِ عزيزتى الأم بعض الأفكار للتعرف على كيفية استغلال وقت الفراغ للاطفال ، كى يلهو بعيدًا عنكِ :

*** أدرسى سمات طفلك : من أهم العوامل التى تساعدك على فهم طفلك هى دارسة سماته الأولية ، التى تبدأ بالظهور على شخصيته فى هذة المرحلة العمرية ، فرغم صغر سنه و لكن لديه شخصية و ميول و طبيعة خاصة عليكِ بالإجتهاد لفك شفرتها ، لتعرفى ما هى الأشياء التى تسبب له السعادة ، و عندما تعرفين شفرة طفلك  ، فبالتأكيد لن تحتاجى للكثير من الوقت للبحث عن الأساليب أو المجالات التى يمكنك تقديمها لطفلك كى تشغل وقته بأفضل طريقة له و لكِ .

*** أهتمامات طفلك : من الضرورى أن تعلمى ما هى أهتمامات طفلك كى تنميها أو توجهيها بالأسلوب الصحيح ، و أعتمدى فى ذلك على أسلوب الملاحظة و التدوين ، فأكتبِ كل ما يجذب انتباه طفلك و يشغله ، فأهتمامات الأطفال مختلفة ربما أحدهم يهتم باللألوان و الرسم ، و الأخر يميل إلى المطالعة و القرءة و ثالث يهوى الرياضة أو ألعاب الفك و التركيب ، ما يجذب أهتمام طفل ليس من الضرورى أن يتشابه مع ما يجذب أهتمام أخوه ، و أعلمى أن هناك أختلاف بين أهتمامات البنات عن الأولاد فيجب مراعاة هذة النقطة .

*** أهتمى بالجانب الرياضى : فيجب عليكِ أن تشتركِ لطفلك فى إحدى الرياضات التى يحبها و يمارسها بإنتظام فى إحدى النوادى القريبة منكِ ، فكما تعلمين فوائد الرياضة عديدة لصحة طفلك الجسدية و العضلية و الذهنية و النفسية ، و تساعده على التعرف على أصدقاء جُدد و أيضًا تُقوى ثقته بنفسه .

*** حفظ القرآن الكريم : تتميز هذة المرحلة العمرية بالقدرة على الحفظ أكثر من أى مرحلة عمرية آخرى ، و لذلك يمكنك إستغلال قدرات طفلك و وقت فراغه ، لكى يحفظ ما يتيسر له من القرآن الكريم و الأحاديث الصحيحة و كذلك بعض الآداب و الأدعية اليومية .

*** أصنعى طفلًا مثقفًا : من الرائع إصطحاب طفلك إلى إحدى المكتبات ، لكى تختارا سويًا ما يحب أن يقرأه مع بعض التوجيهات منكِ ، لما يلائم عمره ، أقرأى له يوميًا و لو أقل القليل ، أختارى الكتب الهادفة ، كى تفيد طفلك أكثر من كونها وسيلة تسلية له .

*** االرسم و التلوين : أحضرى لطفلك أقلام التلوين و كراسة للرسم ، و دعيه يُبدع بهما ، يرسم ما يشاء ، و أتفقى معه على أن تقومى بتعليق لوحاته على حائط غرفته .

*** الزيارات الخارجية : أسمحى لطفلك أن يقوم بزيارة بعض زملائه أو أبناء جيرانه الموثوق فيهم فقط ، و يجب أن يتحلى بآداب الزيارة ، أو أصطحبية  لزيارة الأقارب الذين لديهم أطفال فى مثل عمره ، و أيضًا أسمحى له أن يدعو بعض أصدقائه أو جيرانه لقضاء بعض الوقت معه فى مشاهدة فيلم كارتونى هادف أو تجربة لعبة تعليمية جديدة .

*** الألعاب الإلكترونية : هاك بعض الألعاب الإلكترونية الهادفة التى تنمى ذكاء طفلك و تنشط فكره ، مثل ألعاب البازل و الألعاب التعليمية ، و أسئلة الذكاء ، و الألعاب التى تتطلب زيادة تركيز و انتباه ، و لكن أحذرى عزيزتى من الألعاب الإلكترونية المدمرة للطفل مثل الألعاب القتالية التى تدفعه إلى العنف و ما إلى ذلك ، و أيضًا يجب أن يكون الطفل على مسافة كافية بينه و بين شاشة الكمبيوتر و لا يجلس أمامه أكثر من ساعة يوميًا حتى لا يتأذى نظر طفلك .

*** الألعاب اليدوية : من المهم أن يكون للطفل ألعابه الخاصة مثل البازل الكرتونى أو الخشبى و ألعاب الخرز للبنات ، و المكعبات على أختلاف أشكالها ، و من أفضل الألعاب التى تناسب هذة المرحلة العمرية لعبة الميكانو على أختلاف أشكالها وفقًا لعمر الطفل بالتحديد ، عامة أحرصى على أقتناء ألعاب الفك و التركيب ، فهى مفيدة لتنمية ذكاء طفلك و زيادة تركيزه ، و التحكم فى نشاطه الزائد و شغل وقت فراغه ، كما عليكِ أن تقتنى مجموعة الألعاب التعليمية فيتعلم الطفل و لكن بمرح .

حفظ الله أبنائنا من كل شر و سوء  .

فى رعاية الله و حفظه و آمنه .