صيام الأطفال في رمضان

صيام الأطفال في رمضان :

اقترب رمضان  .. ويسال العديد عن صوم الأطفال ، وكيفيه تعويدهم عليه .. تذكر ان طفلك غير مكلف شرعا الا عند البلوغ بمثل هذه العبادات ، فيجب اخذ الامور بهدوء وعدم اجباره على الصيام  ، ولكن يمكنك تتبع طرق محمودة تحببه وتغرس في قلبه تلك العبادات ..  فكان الصحابة الكرام رضي الله عنهم يصوِّمون أولادهم في صغرهم ، تعويداً لهم على هذه الطاعة العظيمة .. واختلف العلماء في عمر التعويد ، فتركوها للاباء لتحديد الطاقة للصيام ، اى احساسك بطاقة طفلك وقدرته  ، لان القدرات تختلف من طفل الى الاخر حسب بنيته ،  وتكوين جسده  .. ولكن بعضهم اجمع على ان سن العاشرة مناسب تماما للصيام الكامل …

اما عن تعويد طفلك على الصيام فيجب اولا :

شرح الفكرة العامة من سن صغيرة بالصور ، وكيف انه تكليف من الله سبحانه وتعالى وانه طريقا للجنة … ثم يمكنك تعويد طفلك خصوصا العمر الصغير 4 سنوات على صيام وقت قليل ، لتطبيق الفكرة .. ويمكن ان يكون هذا الوقت بين الصلوات ، من الظهر الى العصر او من العصر الى المغرب وهكذا …

اما عن العمر الأكبر من 8-10 يمكنك التبكير فى ايام شعبان بالتعود على الصيام حتى لا يفاجئ مرة واحدة ويتعب جسديا او يقترن لديه ان رمضان هو حرمان اكثر منه عبادة … او الصيام فقط في ساعات النهار ، والزيادة تدريجيا  ..

ويفضل شرح فكرة الهلال ورؤيته ، وحفظ الادعية الخاصة بتلك المناسبة ، لزيادة الدافعية عند الطفل.

اعدوا لرمضان وزينته وكان البيت عيدا للمسلمين ، ودعي طفلك يساعدك فى صنع تلك الزينة ، لنقرن لديه هذا الوقت بالفرحة والحب .

تأخير السحور قدر الامكان ، حتى تزيد قدرته نهارا على الصيام  .

عمل جوائز عينيه للطفل مع عدم تأنيبه في حالة عدم القدرة على الصيام .

ملاصقة طفلك بوالده فى الذهاب الى المسجد والصلاة .

يشارك فى صنع وجبات الفقراء وتوزيعها ، او عمل لفات التمر وتوزيعها على الناس المارة ، فذلك يقوي احساسه بالمسئولية والاستقلاليه .

امتنعوا تماما عن الصراخ او الضرب لتعويده على تلك العبادة الجميلة .. وابذلوا كل جهودكم ان يقترن هذا الشهر الكريم بذكريات جميلة ، هادئة  ..

حفظ الله ابنائكم وكل عام وانتم بخير .

تحياتي .

سلمى علي .

استشاري الصحة النفسية .

خبير تربوي وتعديل السلوك .

رأيك وتعليقك يهمنا، شاركينا رأيك

الإيميل الخاص بك سيظل سريا و لن يتم نشره