غيري أسلوبك مع أبنك لا للشخط والزعيق

حتي لا يكون الصوت العالي و الألفاظ الجارحة ههو سبيل التواصل بيننا و بين أطفالنا ، غيري أسلوبك مع أبنك  لا للشخط والزعيق
.

يوميا ننهال على ابنائنا بكلام سلبي ، والذي يؤثر بدوره على علاقتنا بهم ويضعف العلاقة ويزيد المشاحنات والعند.

الكلمة يمكن ان تقتل … نعم يمكنها ان تقتل الطفل نفسيا وتخلق كائن سلبي يدمر نفسه ومن حوله …. فمثلا العديد من الأمهات والاباء يرددون كلام مثل ” انا حموتك ” انا حوريك ” انا زهقت منك ” ” انت زفت ” ” انت وحش ” وهذه كلها رسائل سلبية مدمره للطفل ، لأنه يأخذها على محمل الجد وهو انه غير مرغوب فيه وانك لم تعد تحبه . …

ولتفادي هذا الأسلوب ، غيري أسلوبك في الحديث و التعامل ،  يمكنك ان تنقد تصرف وسلوك الطفل لا الطفل نفسه.. فبدلا من ” أنت وحش ” ، يمكنك القول ” التصرف الفلاني مش لطيف “… والمشكلة أننا أحيانا ننقد فقط ولا نعطيه البديل او نعلمه السلوك السوي الصحيح …. مثال : الطفل يخبط الكره على الزجاج فيكون رد فعل الأم : أنت ايه مبتفهمش ؟؟ الكوره تكسر الازاز يا أخى ايه الغباء ده …امشي من قدامي.. الخ الخ

الصح : لا توجه ابدا طفلك وهو بعيد عنك … ناديه بأسمه اولا حتى يأتي أمامك وتنظر فى عينيه وبصوت هادئ .. حبيبي عايز تلعب بالكره العب فى اوضتك  ، أو لما نروح النادي لان الكره تكسر الازاز هنا … ثم أجعليه يكرر ما قلتيه للتأكد انه فهم المطلوب.

الفكرة هنا هو تبديل الكلام السلبي بكلام أيجابي ، الذي يشجع الطفل أكثر على الطاعة ويحترم كينونته ..

تمرين : أكتبي قائمة بالعبارات السلبية اليومية التي توجهينها لطفلك  ،وحاول ايجاد بديل لها مثلا:

السلبي : متلعبش على الترابيزه الإيجابي : حبيبى انزل على الارض.

السلبي: شيل دي من بقك الإيجابي : يااااه وريني اللعبه الحلوة اللى هناك دي.

سلبي : كفايه فرجه على التلفزيون لو مقمتش مفيش نادي بكره. إيجابي : حبيبى ادامك بالظبط 10 دقائق ونقفل التلفزيون ونعمل حاجة تانية.

وهكذا مرن نفسك على التحدث مع طفلك بطريقة إيجابيه ، حتى يصبح يفكر هو بنفس الأسلوب ، وتخلق رابطه قويه بينكم اساسها الحب والتفاهم…. لا ( للشخط والزعيق ) في رعاية الله

تحياتي

سلمى علي

استشاري الصحة النفسية

خبير تربوي وتعديل سلوك

رأيك وتعليقك يهمنا، شاركينا رأيك

الإيميل الخاص بك سيظل سريا و لن يتم نشره