كيف أربي أبني بطريقة صحيحة

 

كيف أربي أبني بطريقة صحيحة  :

نصائح عامة للتربية :

1- قبل عمر 7 سنوات يعتبر الكذب نوع من الخيال ، حيث ينمو لدى طفلك ملكات الخيال في هذه الفترة، وعليك توجيه هذه الملكة واستغلالها إيجابيًا من خلال أنشطة مختلفة مثل التمثيل وتبادل الأدوار، و لعبةماذا تفعل لوكنت مكاني .. ( فتاة وجدت محفظة على الأرض فماذا ستفعل لو كنت مكانها وكهذا ).

2- انتبه لدورك في حياته فأقل وأبسط سلوكيات الكذب تخضع لرقابته وملاحظته، فتجنبي مواقف مثل “لست موجودة” أو قل” أني نائمة “وما شابه.

3- لا تنعتيه بألفاظ فيها تشكيك واتهام مثل أنت كاذب، وأنت لا تقول الحقيقة، واستبدليها بأسئلة بريئة مثل “ومتى حدث ذلك “أو كيف حدث ذلك أو هل هذا ما حدث أم أنك تتخيل وهكذا.

4- أوفي بالوعود ، ولو لم تستطيعي التنفيذ فاشرحي له الأسباب وقدمي الاعتذارات ، وحاولي الوفاء في أقرب وقت ممكن حتى لا يفقد ثقته فيك.

5- تجنبي العقاب عندما يخبرك طفلك بالحقيقه …حتى لا تجبريه على الكذب خوفًا من رد فعلك …فمعظم الأطفال بالكورس عددوا أسباب كذبهم خوفا من العقاب أو الضرب من قبل الوالدين … تماسكي وحاولي التعامل مع كذبه بلين وحكمة.

6- زودي طفلك بالقيم الدينية وناقشي سلوكيات الرسول وسماته، وانعتيه بصفات جيده مثل تحكم في أعصابك وعليك أن تكون صادقًا وما شابه، وكرري محاولاتك حتى تحصدي النجاح بإذن الله ولا تستعجلي النتائج.

7- تجنبي توجيه التهم بلا دليل ” انت اللي عملت كده صح ما انت كل مرة بتعمل كده “، وإنما تكلمي بهدوء ولا تهاجميه فبدلا من السؤال: من الي عمل دا ؟ قولي هو انت كنت تقصد تلعب ولا كنت عاوز ايه لما عملت كدا؟ “

8- اقرئي له قصص تخص هذه السلوكيات بشكل يومي، وأثناء الحكاية أسئله عن رأيه وتوقعاته حتى يشارك في الحكاية ،  ويتعدل سلوكه لا أن يتلقى طوال الوقت، ثم بعد مشاركته أكملي له الحكاية .

9- أما فيما يخص السرقة فمن 3 – 5 سنوات لا تعتبر مشكلة كبيرة ، لأن أطفال هذه المرحلة يتعلقون بالأشياء ويرون أن من حقهم الاحتفاظ بها، ولذلك فإن التركيز يكون على ترسيخ مفهوم الملكية، فمثلاً يتعلمون الاستئذان قبل أخذ أي شيء ، واحترام خصوصية وحقوق الأطفال الآخرين.

10- لا تلبي كل طلبات أبناءك ولا تحريمهم حرماناًا كاملاً ، وإنما الوسطية في تلبية تلك المتطلبات وقللي من كلمة ” لا “.

11- عليك الحد من مشاهدة طفلك للأفلام، فكثير منها تعرض السارق على أنه ذكي وماهر مما يعزز لديه هذا السلوك.

12- لا تأنبي طفلك أو تلوميه أمام الآخرين ، واحترمي شخصيته ، وإن أردت إبداء أي ملاحظة أو نقد فابدئي بثلاث مميزات ، ثم انتقدي بصيغة المرة القادمة افعل كذا بدلاً من كذا ثم أعيدي عليه المميزات الثلاث التي بدأت بها ، وبالطبع كل ذلك بينك وبينه وليس أمام أحد.

13- أكدي على خطوات التحكم في الغضب كتنظيم التنفس والذكر والتسبيح والوضوء وتغيير المكان وهكذا، وعند خلافه مع أقرانه أعطه بدائل وحلول، فمثلاً عند التنازع على لعبه ما فكريه بأن الغضب سيخسره كل المتعة وأعطيه لبدائل والحلول  ، مثل اقتسام الوقت للعب بهذه اللعبة ، أو اللجوء للحوار، أو التماس المساعدة من الكبار … إلخ ، ركزي على تنمية مهارات حل المشكلات بدلاً من التوبيخ غير المجدي.

14- كلفيه بدور يومي في الأسرة مثل إطعام أخيه ، ري الزرع، تنظيف غرفته ، تنظيف غرفة المعيشة، المهم أن يشعر بدور إلزامي يقوم به مقابل ما تقدمه الأسرة من رعاية وعناية وحماية وإطعا م..إلخ .

. 15- رددي عبارات مثل ” الجماعة ” قوة وأن الجماعة أقوى من الفر د ، والتعاون على البر والتقوى ، ومعايير اختيار الأصدقاء والجماعة ، ومارسي مختلف الألعاب وقصي الحكايات التي تحض على التعاون.

16- شجعي طفلك عندما يبدي اعتراضه على أداء بعض المهام، قائلاً” معرفش ، أو مش حينفع” ، قولي له حاول وحتقدر وهكذا.

17- نمي مهارات طفلك باختيار موضوع ثقافي كل أسبوع تتحدث عنه الأسرة كلها ، ويطبق من خلال مواد مختلفة مثل الرسم والقص واللصق والصلصال  ، ومشاهدة الأفلام الوثائقية.

..واخيرا ..

اكثروا من حضن اطفالكم واحتوائهم فالتربية بالحب لها تأثير عميق وإيجابي اكثر من اى شيء

 حفظ الله ابنائكم
تحياتي
 ا/سلمى علي .
استشاري الصحة النفسية .
خبير تربوي وتعديل سلوك .

رأيك وتعليقك يهمنا، شاركينا رأيك

الإيميل الخاص بك سيظل سريا و لن يتم نشره