كيف أعاقب طفلي علي أخطاؤه

 

كيف أعاقب طفلي ؟ سؤال هام و شائك ، فكل الأطفال تغلط و ده طبيعي  لأن كل الاطفال لا زم تغلط ، فوقوع الاطفال فى الخطأ امر حتمى لانهم مازالوا يتعلمون و كرد فعل طبيعى لخطأ الطفل و تكراره او الاصرار على الخطأ تلجأ الام لمعاقبته .

فيجب عليكِ ان يكون رد فعلك متدرج بمعنى : أول خطأ للطفل سنتجاهله و ان كرر نفس الخطأ سنواجهه و لكن بالرفق و اللين و نتحدث معه عن خطأه و لماذا ما يفعله يعد خطأ و ان كرره بعد ذلك سنتحدث معه مرة اخرى و لكن بحزم و نتحاور معه عن الاسباب التى تدفعه لتكرار الخطأ و لماذا يفعل ذلك تذكرى ان تكونى حازمة و ان تكرر مرة اخرى نلجا الى العقاب و لكن ما هو العقاب و كيف أعاقب طفلي علي أخطاؤه ؟

العقاب يجب ان يكون غايته افهام الطفل ان ما يرتكبه خطأ و ما يفعله من أخطاء لها نتائج سلبيه عليه سواء كانت تلك النتائج مادية او معنويه فالعقاب ليس معناه الايذاء البدنى او النفسى الشديد .

فلتعلمى ان الايذاء لا يولد سوى الكراهيه و سيصل للطفل مفهوم محدد انه مكروه و بالتالى ستكون ردود الافعال منه تتسم بالعند و الكراهية كذلك ومع الوقت ستكون ردود افعاله تتسم بالبلاده و اللامبالاه . فالضرب و التوبيخ الشديد المصحوب بالاهانة و الشيمة و التحقير و التقليل من شأن الطفل اساليب غير مجديه بخلاف الاثار السلبية التى يخلفها ذلك الاسلوب فى شخصية ونفسية الطفل

هناك الكثير من انواع العقاب المحترمة للطفل التى توصل له أهداف العقاب و فى ذات الوقت تحترم شخصيته و كيانه وكرامته الانسانية و افضل انواع العقاب ان تكون من جنس العمل بمعنى اذا كانت تناسب ما سيحدث مستقبلا ان استمر فى هذا الخطأ مثلا *_لا يراعى الطفل اداب الكلام و لا يحفظ لسانه ، هنا افضل عقاب له هو الخصام و هجره لفترة من الزمن

*_ يهمل ادواته وحاجته و كثيرا ما يضيعها او يكسرها فعقابه هنا عدم شراء بديل لما يضيعه او يكسره حتى يشعر بقيمه ما اضاعه او كسره و يندم على اهماله

*_ عدم المذاكرة او تقصيره فيها او عدم انهاء واجباته المدرسية يعاقب فى هذه الحالة بالحرمان من اللعب و اوقات الترفيه و يشمل ذلك التلفاز والكمبيوتر ايضا

اذا قمتى بتحديد عقوبة محددة لكل خطأ يرتكبه الطفل و اتفقتى معه عليها عند تكراره للخطأ ، فإن ذلك سيساعدك فى التقليل من حدة انفعالك و توترك عند ارتكاب طفلك للخطأ و لن تلجئ الى الصراخ و الضرب

و لكى تكون العقوبة فعالة فيجب ان تكونى حازمة فيها و لكن لا تنسى ان تشعرى طفلك انك تعاقبيه لانك تحبيه فالعقوبة ليست أنتقام او كره للطفل بل العقوبة لانك تحبى الطفل و تريدين تقويم سلوكه فبعض الامهات تشكو من ان الطفل ينفذ العقوبة بلا مبالاه او انه لا يبكى و يصرخ و هنا السؤال لما تريدين ان يبكى الطفل او ان يتوسل لكِ بعدم معاقبته ؟ هل لانك تريدين الانتقام منه او انك تريدين الانتقام لكرامتك لان طفلك اهانها بعدم سماعه لكلامك ؟ ام انك تريدين توصيل مفهوم معين للطفل ان كل خطأ او تقصير لابد ان يقابله عواقب سلبية ولا بد من تحمل نتيجه افعاله و هذا هو الصحيح و هدف العقاب ؟

فمن المهم ان يشعر الطفل و يفهم انك تعاقبه ليس انتقاما منه او كرها له بل حبا فيه ، فإن شعر الطفل بهذا الاحساس كانت عقوبتك له ناجحة مثمرة فى نتائجها بإذن الله .

تذكرى عزيزتى الام  :

*_ قبل اى شئ يجب ان يفهم الطفل جيدا سبب العقوبة و قبل ان تجبريه على تنفيذ العقاب تحدثيه عن الاسباب التى دفعتك لتوقيع العقاب عليه

*_ بأن العقاب يجب ان يتناسب مع حجم الخطأ ، فالعقاب الغير عادل يسبب شروخا صعب ألتأمها فى شخطية الطفل و الا يكون العقاب فيه قمع للطفل اكثر منها تقويما لسلوكه

*_ العقوبة القاسية تعلم الطفل الكذب ،  فلكى يتفادى العقاب القاسى يلجأ الى الكذب و الخداع و تعلمه كذلك القسوة و الصلابه مع الاخرين

*_ لابد ان يكون العقاب فور ارتكاب الخطأ و لكن يجب ان تكونى هادئة و غير منفعله لتختارى العقاب المناسب و ذلك كى لا يستعصى على ذاكرة الطفل الربط بين الخطا و العقاب

*_ لا تطبقى العقاب على جميع اطفالك على نفس الخطأ فلك طفل طريقته واسلوبه فى تعلم الصواب و الخطأ من خلاله فما تتبهيه مع طفل ربما يكون غير مجدى مع اخر

*_ يجب ان تثقى بحسن نيه طِفلك و لذلك لكى تشجعيه على تحسين عاداته

عاقبى ولكن بحب ..عاقبى ولكن برفق و لين

حفظ الله ابنائنا من كل شر و سوء

فى رعاية الله وحفظه و امنه