متى يفرض الصيام على الاطفال و كيفية تعويد الطفل على الصيام

متى يفرض الصيام على الاطفال و كيفية تعويد الطفل على الصيام ، فمن  أهم ما يشغل بال الوالدين تربية أبنائهم على القيم و الأخلاق الحميدة ، و لابد من إقتناص الفرص لتعليم الأبناء الأمور التربوية و لكن بشكل عملي ، و لذلك فإن حلول شهر رمضان العظيم  ، فرصة للأباء لابد من استثمارها ، لتعليم الأبناء أهمية هذا الشهر و ترسيخ مكانته فى نفوسهم ، فشهر رمضان هو شهر المناجاة و الترتيل و خشوع القلوب وترابط الأسرة ، فهو شهر الصيام و التراويح و التهجد ، شهر تصفد فيه الشياطين و تغلق أبواب النيران و تفتح أبواب الجنان ، شهر الصيام و القيام و التهجد و القرآن .

متى يفرض الصيام على الاطفال و كيفية تعويد الطفل على الصيام ؟

أولا  : يجب معرفة أن الصيام فريضة على كل مسلم عاقل بالغ ، و هو ركن من أركان الإسلام الخمسه . و الطفل قبل البلوغ لا يجب عليه الصيام ، فلا يكون عليه إثم أو وزر لتركه ، و لكن ينبغي على الوالدين حث الطفل على الصيام حتى يعتاده ، و أيضًا لأنه يُكتب له الأعمال الصالحة التى يقوم بها فتزيد من ميزان حسناته .

تعويد الطفل على الصيام :

السن المناسب لتعويد الطفل على الصيام يختلف من طفل لآخر ، فربما يصوم طفل السبع سنوات و يقدر عليه ، بينما طفل التاسعة لا يستطيع الصوم ، فالمقدرة و البنية الجسمانية للطفل تختلف من طفل لآخر . و الخلاصة متى أستطاع الطفل الصيام دون مشقة له أو ضرر محقق لصحته ، فيجب أن يُؤمر به ، و لا نتهاون فى ذلك حتى لا يتهاون الطفل عند بلوغه فى الصيام .

قبل محاولة تعويد الأطفال على الصيام ، يجب أن يكون الطفل مُدرك و لو بشكل غير كامل لمعنى الصيام ، أن يفهم إنه للعبادة لله يمتنع فيه الصائم من الأكل و الشرب من طلوع الفجر إلى آذان المغرب ، و أنه ركن من أركان الإسلام و لم يتم إسلامه إلا بإتمام هذا الركن .


فى بداية تعويد الطفل على الصيام يُمكن أن نمر بثلاث مراحل :

مرحلة تشجيع الاطفال على الصيام :

تكون من عُمر 6 سنوات و فيها نشجع الطفل على الصيام ، و أن يشاهد كيف يصوم أفراد أسرته و أخوته الأكبر ، و تهيئته لكى يقلدهم عندما يستطيع أن يصوم مثلهم ، و يمكن تشجيعه على صيام فترات من اليوم  ، مثل الصيام إلى الظهر أو العصر ، و لكن لا نمنعه من الطعام إن طلبه .

رجيم التمر واللبن بالتفصيل لإنقاص الوزن 5 كيلو في إسبوع
رجيم التمر واللبن بالتفصيل لإنقاص الوزن 5 كيلو في إسبوع

مرحلة الحث على الصيام :

هذة المرحلة لسن 7 و 8 سنوات ، فى هذة المرحلة لن نكتفي بالتشجيع فقط ، بل نحث الطفل على الصيام و يُكافأ عليه ، و نشجعه على الصيام من خلال مشاركته فى وجبة السحور ، و يمكن أن نلهي الطفل عن التفكير فى الطعام عن طريق اللعب أو مشاهدة برامج الأطفال المفيدة ، و أيضًا فى هذة المرحلة لا يُجبر الطفل على الصيام إلى المغرب ، قد نكتفي بالصيام إلى العصر ، و نثني على الطفل أمام أخوته و أقاربه لأنه صام فترة من الزمن و بذلك نشجعه للصيام مرة أخرى و لربما طلب هو زيادة وقت الصيام . و لكن لا نجبره على الصيام و لا نحرمه من الطعام أو نعاقبه عندما يفطر ، فلربما لا يستطيع الصبر عليه أو ضره ذلك .

مرحلة الترغيب و المكافأة :

هذة المرحلة لسن من هم فوق التاسعة و دون سن التكليف ، و يتم فيها حث الطفل على الصيام و ترغيبه فيه عن طريق أسلوب المكافأة ، و حرمانه من تلك المكافأة عندما يفطر ، و المقصر فى الصيام يُعاقب عقاب يتناسب مع سنه مع مراعاة أنه دون سن التكليف  ،و لكن العقاب ضروري حتى يعتاد على العبادة و يترسخ عنده أن الثواب مقابل الفعل و العقاب مقابل الترك .

يجب تذكير الطفل دائما على أن الله يتقبل دعاء الصائم و أن للصائم دعوة عند فطره لا تُرد ، و أن الله فرض علينا الصيام حتى نشعر بالفقراء.
إقرأي أيضا