Home » كيف أقنع طفلي بشرب الحليب

كيف أقنع طفلي بشرب الحليب

بواسطة سمر عبد الله يس
كيف اقنع طفلي بشرب الحليب

لكى ينمو طفلك بشكل سليم وقوى من المهم ان يتناول الحليب بشكل مستمر، لانه يحتوى على الكالسيوم الضرورى لنمو الطفل ، و تقوية عظامه كما يحتوى على الفيتامينات و  D, و البروتينات و الكثير من العناصر الغذائية الاخرى و لكن الكثير من الاطفال يمتنعون عن شرب الحليب بعد الفطام ،  كما أن بعض الاطفال تفضل العصائر او الماء على شرب الحليب ،  و كل ذلك يجعل الام تقع فى حيرة كبيرة و تتسائل :  كيف أقنع طفلي بشرب الحليب  ؟ ،كما أن بعض الامهات ، يجبرون اطفالهم على شرب الحليب ، و ذلك خطأ كبير قد يأتي بنتيجة عكسية .

كيف أقنع طفلي بشرب الحليب ؟

و لكى تقنعى طفلك بشرب الحليب حاولى تجربة أحدي الطرق الاتيه :

* أبدأى بكميات قليلة من الحليب : عندما يرفض ابنك شرب الحليب قدمى له كمية قليلة منه فى البداية ، و اقنعه ان يشرب هذة الكمية فقط ، حتى يتعود على ذلك و يتقبل الكميات الاكبر.

* عددى الاختيارت أمامه : قدمى لطفلك عدة اختيارت اذا طلب منك شيئا يشربه فمثلا خيريه بين الحليب بالفراولة او الحليب بالشيكولا او الحليب بالفانيلا  ،و او غيرها من النكهات المحببه للطفل ، كما يمكنك تقديمه باردا أو ساخنا محلي بالسكر أو العسل ، فكل هذة الاختيارت تحتوى على الحليب ، فمهما اختار الطفل سيكون ذلك جيدا ، و فى نفس الوقت سيشعر الطفل بشئ من الاستقلالية عند الاختيار بين ما يشربه. 

* ابدعى فى تقديم الحليب : قدمى الحليب لطفلك بشكل مختلف ، فمثلا يمكن ان تخصصى كوبا ملونا او ذات شكل مميز، و محبب للطفل و اطلقى عليه كأس او كوب الحليب ، فهذا سيساعد الطفل على تقبل شرب الحليب اكثر.

* للحليب انواع عديدة : فهناك حليب كامل الدسم  ، و اخر قليل او منزوع الدسم  ، و ايضا يوجد حليب بقرى وجاموسى وماعز و أبل ،  نوعى الحليب لطفلك ،  فمن الممكن ان يحب الطفل نوعا محددا اكثر من نوع اخر .

* اضيفى الحليب مع الطعام : اخلطى الحليب بحبوب الاطفال ، كرقائق الكورن فليكس او كرات الشيكولا ، كما يمكنك تحضير اى نوع اخر من الغذاء يكون الحليب جزءا منه  ، كالارز باللبن او المهلبية و الكسترد وما الى ذلك .

*. و اخيرا كونى قدوة حسنة لطفلك : و احرصى على تناول الحليب أمام ابنك بشكل مستمر ، و انت تتحدثين عن أهمية الحليب للجسم  ، حتى يتعلم منك أهميه وحب تناول الحليب

حفظ الله ابنائنا من كل شر وسوء.

فى رعاية الله و حفظه و آمنه.

مقالات ذات صلة

إترك تعليق