كيف اجعل طفلي ينفذ لي طلباتي

 

كيف اجعل طفلي ينفذ لي طلباتي ؟ تشكو الامهات دائما عن تصرفات أبنائها الخطأ ، و أنها لا تستطيع السيطرة عليهم فى البيت او خارجه ، و انهم مهملين او لا يستمعوا الى توجيهاتها .

هذة مشاكل تواجهنا كثيرا ، إليكِ عزيزتى هذة الفكرة و التى قد تساعدك على تعويد ابنائك على نظام البيت ، و لكن تذكرى أن بدون الصبر و المثابرة لن تُجنى اى نتائج و سيضيع مجهودك هباء .

لوحة القوانين : وهى لوحة مكتوبة او مصورة بها القوانين التى يجب اتباعها داخل المنزل و تعلق فى مكان واضح للطفل بحيث يراه فى أغلب الوقت .

يجب عليكِ ان تتفقى مع اطفالك على القواعد المحددة التى يجب اتباعها فى المنزل و التى على اساسها سيتم التعامل بها .

لماذا يجب عليكِ الاتفاق اولا مع ابنائك على هذة القواعد ؟ لان الطفل بصفة عامة يخاف المجهول و لكى نطمئنه يجب عليه ان يعرف حقوقه وواجباته ، و ان يعرف الروتين و النظام الذى يجب عليه اتباعه، و يرتاح الطفل لذلك على الرغم من انه يحب الفوضى و التمرد إلا ان ذلك لا يتعارض مع طبيعته لانه يطمئن داخليا عندما يشعر بأن هناك استقرار و قواعد يشاهدها بعينه .

و هذة الطريقة مريحة ايضا للام و تجنبها ترديد التعليمات يوميا مثل _ مش قولنا كتير بلاش تعمل كدة _ قولت قبل كدة بلاش تضرب اخوك _ و بعدين معاك هو انت مش بتفهم ابدا و الكثير من الجمل التى تردد يوميا و تدمر نفسية الطفل كما تدمر الام ايضا لاحساسها بالفشل مما يجعلها عصبية جدا.

و لعلك عزيزتى تتسائلين بداخلك كيف ثؤثر لوحة القوانين داخل المنزل ؟ و إليكِ الاجابة : لوحة القوانين التى تتفقى مع ابنائك عليها لها تأثير كبير جدا على الاطفال لانها تعمل تأثير بصرى ” visualization” لان الطفل يراها بشكل مستمر و تترسخ فى عقله الباطن و بذلك سيحاول اتباعها تدريجيا و عند ذلك ستزيد الالفة بينك و بين ابنائك .

و السؤال الاهم كيف نصنع لوحة القوانين هذة ؟

يجب عليكِ ان تصنعيها فى وجود ابنائك و يشاركوا فى صناعتها معكِ و ايضا يجب ان تتفقوا أنها قوانين عامة لجميع افراد المنزل ، و الكل ملزم بها بما فى ذلك انتِ و الاب .

يجب على جميع من فى المنزل تذكير بعضهم البعض بتلك القوانين حتى يشعروا بالمسئولية ، و انها لم تُضع للسيطرة عليهم و لا تغضبى ان ذكرك أحد ابنائك بقانون اخترقتيه .

تذكرى ألا تكتبى الكثير من القوانين التى يجب اتباعها بل اكتفى بأكثر المشاكل التى تواجهك يوميا معهم  .

أن كان طفلك كبيرا الى حد ما اكتبى جمل صغيرة ملونة لا تتعدى أربع كلمات ، و أن كان صغيرا استعينى بالصور الملونة ، فإنها تلفت الانتباه اكثر و إليكِ مثال صورة طفل يستيقظ مبكرا ، صورة حذاء عند الباب ، صورة كمبيوتر و به و قت للتحكم فى مدة الجلوس امامه ، صورة لطفل يتحدث بصوت هادئ …… إلخ  . و لا تنسى ان تختارى الصورة الإيجابية و كذلك الجملة .

لا تستخدمى كلمة لا ” لا تفعل ، لا تشاهد ، لا تصرخ ” و استعينى بالبديل الايجابى مثل ” تكلم بصوت هادئ ، يجب عليك فعل كذا … ”

و عند الانتهاء من صناعة اللوحة اقرئيها بصوت حماسى و قولى لهم انك اول من تلتزمين بهذة القواعد ، و حاولى شرحها قدر المستطاع حتى يصل معناها لأطفالك.

اذا اخترق طفلك أحد القوانين تذكرى ألا تصرخى و ولا تلوميه بل امسكيه من يديه و اذهبى نحو اللوحة و اقرئى له القانون ، أعلمى ان بالصبر و المثابرة ستجنين نتائج مذهلة و ستصبح هذة القواعد روتين يومى لابنائك  ، و اعلمى ايضا بأن ذلك سيتطلب منك بعض الوقت و الجهد.

و لعلك تتسائلين عن العمر المناسب لتطبيق هذة الفكرة ؟ كلما بدأتى بالسن الاصغر كلما كانت النتائج أفضل و أسرع  ، و من رأيى سن سنتين و نصف مناسب جدا لذلك ، و لكن أستخدمى الصور الجذابة و كلما كبر العمر حاولى ان تدخلى بعض الكلمات مع الصور .

ملحو ظة ” يجب عليكِ ان تتفقى اولا مع زوجك على هذة الفكرة و على القواعد التى يجب الالتزام بها حتى يلتزم بها هو أيضا على الاقل امام ابنائه ، و حتى يساعد على تطبيقها بشكل أفضل و لا يكون سببا لتساهل الابناء فيها و أعلمى ان الطفل لا يبالى بالاوامر التى تلقى اليه ، و لكنه يتعلم من السلوك الذى يراه من والديه. ”

حفظ الله ابنائكم من كل سوء.

تحياتي

سلمى علي

استشاري الصحة النفسية

خبير تربوي وتعديل سلوك

رأيك وتعليقك يهمنا، شاركينا رأيك

الإيميل الخاص بك سيظل سريا و لن يتم نشره