أكلات ومشروبات لتسهيل الولادة الطبيعية وتسريعها

الأمومة مش سهلة، فعلى الرغم من أن كل فتاة تحلم بكونها أم منذ طفولتها إلا أن لحظات الولادة الطبيعية من أصعب اللحظات والتجارب التي تمر على أي أم خصوصاً في الولادة البكر أوالأولى، فمع أول بوادر المخاض يبدأ القلق والتفكير متى سينتهي الألم ويكون طفلي بين يدي، هل سيطول الوقت أو سيمر سريعاً، لذا نضع بين يديك أكلات ومجموعة مشروبات لتسهيل الولادة الطبيعية وتسريعها أثبتت نجاحها عبر الأزمنة، جربيها معنا منذ أول يوم من الشهر التاسع ولكن لا تنسي إستشارة طبيبك قبل بدء تناولها وسؤاله عن الكميات المناسبة لك. تعرفي على أشهر طرق تسهيل الولادة الطبيعية للبكر بالمشروبات الطبيعية.

أكلات ومشروبات لتسهيل الولادة الطبيعية وتسريعها:

زيت الخروع للولاده الطبيعية:

  • بسبب تأثير زيت الخروع علي الأمعاء وتليين حركتها فهو يؤثر بصورة كبيرة على إنقباضات الرحم ويزيدها وبالتالي يعتبر محفز طبيعي للولادة.

الأناناس:

  • يعمل الأناناس على زيادة معدل إنقباضات الرحم، وبالتالي يساعد على تحفيز الولادة الطبيعية.

التمر:

  • من أشهر محفزات الولادة الطبيعية وتسهيليها فهو يحتوي على مواد تساعد على إرتخاء عضلات الحوض وتحفيز الرحم للطلق، كما أن السكريات الموجودة في التمر تمنح الجسم الطاقة للقيام بالمجهود المطلوب أثناء الولادة الطبيعية.
    إقرأي أيضاً: كيفية حساب موعد الولادة بطريقة صحيحة بدون أخطاء

البقدونس:

  • من أشهر الورقيات المنشطة للرحم بصورة طبيعية فهو محفز لتقلصات الرحم والإنقباضات التي تسهل وتسرع الولادة الطبيعية، ويمكن تناوله على شكل مشروب البقدونس وتناوله بإنتظام في أول الشهر التاسع لتسهيل الولادة الطبيعية.

عسل النحل الطبيعي:

  • من أهم الأغذية للحامل فهو يمدها بالعناصر الضرورية لها خلال فترة الحمل ويساعد على تقوية عضلات الرحم، كما أنه مصدر طبيعي للسكريات التي تمد المرأة بالطاقة اللازمة لتحمل آلام المخاض، فلا تنسي تناول ملعقة كبيرة يومياً من عسل النحل صباحاً.

الباذنجان:

  • تناول الباذنجان مع التوابل الحارة مثل الزنجبيل والقرفة أو منفرداً له دور قوي في تعزيز عملية الطلق وتوسيع عنق الرحم، بسبب إحتوائه على مواد قابضة للأوعية الدموية.

الأكلات الحارة:

  •  تعد الأطعمة الغنية بالتوابل مثل القرفة والزنجبيل وخصوصاً الحارة محفزة للطلق بصورة كبيرة.

التوت:

  • تناول ثمار أو عصير التوت يساعد أيضاً على فتح عنق الرحم وتسهيل الطلق، بالإضافة لتقوية عضلات الحوض والرحم، كما يعمل أيضاً على تخفيف آلام الطلق.

مغلي أوراق الزيتون:

تنبيه :
لا تتناولي هذه الأطعمة بصورة أكبر من المعتاد قبل الشهر التاسع حتى لا تتعرضي لولادة مبكرة، وإستشيري طبيبك عن الموعد المناسب لبدء تناولها والكميات المناسبة لك.