الصيام و الرضاعة تعرفي على طرق زيادة حليب الام في رمضان

غالبا ما يصبح التوازن بين الصيام و بين الرضاعة أمرا صعبا لدى البعض، فغالبا ما تتأثركمية الحليب بصيام الأم نظرا لعدم درايتها بطرق الحفاظ على الحليب و إدراره في رمضان، خصوصا مع نقص السوائل التي تدخل الجسم، فإذا كنت تتسائلين و تحتارين بين صيام رمضان و فطره ، فجربي هذه الطرق المختلفة التي قد تساعدك بصورة كبيرة ، إليك مقالنا عن الصيام و الرضاعة تعرفي على طرق زيادة حليب الام في رمضان

الصيام و الرضاعة تعرفي على طرق زيادة حليب الام في رمضان

  •  اذا كنتي ترضعين طفلك رضاعة طبيعية و صناعية فعليك  ان تقومي بإرضاعه بشكل طبيعي في الفترة ما بين الافطار و السحور ، و تستخدمي الرضاعة الصناعية فقط في فترة الصيام و هذا امر منطقي جدا .
  •  ننصحك بعدم الاكثار من شرب المنبهات مثل الشاي و القهوة بالاضافة الى المشروبات الغازية ، و هذا لان المنبهات مثل الشاي و القهوة تفقد الجسم لسوائله و ادرار البول ، اما عن المشوبات التي تحتوي على كافيين كالمياه الغازية فهي تسبب انتفاخ ، لهذا فالاكثار منهما غير صحي .
  •  لا تشربي كميات هائلة من الماء بعد السحور مباشرة لان جسمك لن يستفيد من كمية الماء ، بل يجب توزيع كمية السوائل في الفترة ما بين الافطار و السحور و ليكن كل نصف ساعة كوب من الماء او بحسب احتياج جسمك و مقدرتك .
  •  تناول الشوربة بأنواعها المختلفة على الافطار امر هام .
  •  لا تنسي شرب كلا من قمر الدين و الخروب و التمر الهندي و غيرها من المشروبات الرمضانية الرئعة و التي تعتبر بديلا جيدا للماء .
  •  تناولي كلا من البطيخ و العنب و كذلك الخيار ، فكلا منهم له فوائده الخاصة ، و لكن لا تتناولي العنب في السحور لانه في الكثير من الاحيان يسبب العطش .
  • عدم الاكثار من الحلويات و السكّريات بصفة عامة لانها تعطي احساس بالعطش ، و كذلك عدم الاكثار من الموالح لانها تعطيكي نفس الاحساس .
  •  تأجيل المهام اليومية  التي تحتاج مجهود خلال مدة الصيام الى بعد الافطار، و عدم بذل اى مجهود شاق قبل الافطار و هذا للمحافظة على صحتك و صحة طفلك .
  •  الاكثار من تناول الفيتامينات بالاضافة الى شرب كوب من الحليب يوميا امر جيد جدا لصحتك و صحة الطفل .
و أخيرا لا تنسي أن الإفطار مباح لك، فإذا لم يستطع جسمك التكيف علي الصوم فيمكنك  مشاورة طبيبك للمساعدة و يمكنك حينها الأخذ برخصة الإفطار في حال تأثرت كمية الحليب .