Home » علاج الحموضة والحرقان في المعدة بطرق طبيعية

علاج الحموضة والحرقان في المعدة بطرق طبيعية

بواسطة مني سعيد
علاج الحموضة والحرقان

حرقة المعدة من مشاكل الهضم المؤلمة خصوصاً إذا كانت نوبات متكررة، وغالباً ما تكون نتيجة عادات غذائية غير صحيحة، وفي بعض الأحيان تصاحب بعض الحالات المرضية وهي تتمثل في شعور بحريق في منطقة الصدر نتيجة لزيادة إفراز أحماض المعدة  خصوصاً بعد تناول الوجبات الثقيلة، لذا إذا كنت ممن تؤرقهن هذه المشكلة ما عليك سوى إتباع هذه النصائح و التي ستساعدك على علاج الحموضة والحرقان في المعدة بطرق طبيعية وآمنة.

علاج الحموضة والحرقان في المعدة بطرق طبيعية

لعلاج الحموضة يجب التوقف أولاً على الأسباب التي تسببها، فبمعرفة السبب يمكنك تلاشيها بسهولة ومنها  القضاء على هذه المشكلة، إيك مجموعة من التنبيهات والنصائح التي ستفيدك.

  • التدخين من أكثر العوامل التى تزيد من  نوبات الحموضة، حيث أن التبغ يزيد من حموضة المعدة، لذا إذا كنت مدخنة ننصحك بالتوقف فوراً عن التدخين.
  • لا تنامي مباشرة بعد تناول الطعام، وإتركي بضعه ساعات بين وقت تناول آخر وجبة وموعد النوم..
  • لا تنحني إلي الأمام قبل الإنتهاء من تناول الطعام أو بعده مباشرة.
  • هناك بعض الأشخاص يرتبط لديهم حدوث الحموضة بتناول أكلات معينة مثل الطعام الغني بالتوابل، المسطردة، المخللات، النعناع، البصل.. لذا راقبي نظام أكلك وتعرفي علي الأطعمة التي تصيب معدتك بالحموضة وقللي منها أو إمنعيها.
  • البصل من أهم مهيجات الحموضة لذا تجنبي تناولة نيئاً، وفي حال تناوله نيئ يترك في الثلاجة لبعض الوقت قبل تناوله.
  • هناك بعض العلاجات تثير حموضة المعدة، لذا إقرأي المنشور المرافق لها أو إسألي طبيبك المعالج عنها مثل “الأسبرين ومضادات الالتهابات غير الستيرودية”.
  • قسمي وجباتك، تناولي عدة وجبات خفيفة في اليوم بدلا من وجبتين أو ثلاث وجبات ثقيلة.. ويجب أن تكون آخر وجبة قبل موعد النوم بثلاث ساعات، لأن النوم عقب تناول الطعام يزيد من فرصة حدوث الحموضة كما ذكرنا.
  • تناول الماء مع الطعام يشطف أحماض المعدة من سطح المرئ.
  • لا تقومي بحمل أوزان ثقيلة بعد تناول الطعام.
  • أيضاً لا تمارسي رياضة الجري بعد تناول وجبة طعامك “مثل الجري علي سير المشاية الكهربائية بالجيم”.
  • أثناء النوم إرفعي رأسك على وسادة عالية.
  • إقرأي أيضاً: علاج عسر الهضم بالغذاء الصحي
  • خلاف التوصيات للنوم على الجانب الايمن.. فعند النوم على الجانب الأيسر يكون وضع المعدة لأسفل ولذا فان فرصة إرتجاع الطعام تكون اقل عنها عند النوم على الجنب الأيمن حيث يكون وضع العدة لأعلى.

مشروبات وأكلات تخفف الحموضة

هناك العديد من المشروبات والأكلات التي يمكنها أن تخفف الشعور بالحموضة والحرقان، يمكنك إدخالها ببساطه في جدول غذائك من أشهرها:

  • شرب كوب من الحليب البارد بعد الوجبات يساعد على القضاء على مشكلة الحموضة بنسبة كبيرة.
  • يساعد الموز أيضاً على تخفيف الشعور بالحموضة، وهو مناسب لمرضى الارتجاع الحمضي، فبسهولة يمكنك إضافة الموز إلى النظام الغذائي الخاص بك لعلاج المشاكل الخاصة بالجهاز الهضمي.
  • إقرأي أيضاً: مشكلة الإنتفاخ وعلاجها بشكل طبيعي
  • السلطة الخضراء تساعد على حل مشكلة الحموضة ولكن يجب عدم إضافة المكونات التالية: “الطماطم، أو الجبن، أو المايونيز، أو الزيوت” في حال الشكوى من الحموضة،وتستبدل “بالقرنبيط والبروكلي والهيليون والفاصوليا الخضراء والبسلة، وأيضاً البقدونس والكرفس”.

علاج الحموضة والحرقان بالادوية

مضادات الحموضة قد تمثل لك حل فعال لعلاج الحموضة ولكن تأثيرها غير دائم، يمكنك تناولها عند الشعور بالالم أو بعد تناول الوجبات التي تعمل علي إثارة معدتك حسب تعليمات طبيبك، ولكن يجب عليك ملاحظة أن مضادات الحموضة تؤثر على إمتصاص بعض الادوية الأخري مثل المضادات الحيوية، لذا يجب إستشارة طبيبك عند أخذ علاج وعلي الأقل ترك مهلة من ساعتين لثلاثة على الأقل بعد تناول مضاد الحموضة وقبل تناول أي دواء آخر.

  • أخيرا كل هذه النصائح لا تغني عن إستشارة طبيبك خصوصاً في حال إرتباط الحموضة بالحمل، أو إستمرت المعاناة لمدة تزيد عن أسبوع، أو رافقه أعراض أخرى مثل القيئ أو ألم البطن أو صعوبة البلع، تغير في الصوت، أو فقدان الوزن والشهية.

مقالات ذات صلة

إترك تعليق