Home » متى أفطم إبني وما هو العمر المناسب للفطام

متى أفطم إبني وما هو العمر المناسب للفطام

بواسطة شيماء عجيلة
متي أفطم إبني

كلما مر يوم بعد يوم يزيد نمو الطفل، وبالتالي يحتاج إلى مواد غذائية إضافية، وخاصة حينما لا يشعر بالإشباع من لبن الأم، وكثير من الأمهات ما تتسرع وتعطى لطفلها الأطعمة التي تحتوي على نشويات بكثرة، وبالرغم أن لها قيمة غذائية كبيرة إلا أنها تفتقر إلى الفيتامينات والأملاح، وهذه العناصر هامة وضرورية لنمو الطفل، وخاصة لتقوية دمه وعظامه، لذلك فهو يحتاج إلى تناول الخضروات والفاكهة، ولكن في عمر محدد تبدأ الأمهات في التساؤل متى اقدر افطم طفلي، وما هو العمر المناسب لذلك، وفي بيتي مملكتي نجاوبك على سؤالك متى أفطم إبني في السطور التالية فتابعينا.

متى أفطم إبني

دائما ما ننصح الكثير من الأمهات بضرورة إشباع الطفل بلبن ثديها خلال السنتين الأوليين من عمره، ولكن في بعض الحالات نجد أن لبن الأم قل أو أن طفلها لا يشبع منه، لذلك تلجأ إلى أن تطعمه في سن مبكرة، وبعض الأمهات تخطئ بأن تعطى طفلها من الشهر الثاني أو الثالث بعض العصائر، فيؤدي ذلك إلى رفضه حليب الأم، فينبغي عدم إعطاء الطفل أي أطعمة خارجية حتى بلوغه الشهر السادس، بعده يمكن استبدال بعض الرضعات بأحد عصائر الفاكهة الطبيعية بعد سلقها وضربها في الخلاط جيداً، والأفضل أنها تحاول أن تطعمه بالملعقة الخاصة به في هذا السن.

  • والأفضل هو تناول التفاح في هذا العمر، وأيضًا يمكن إعطاءه الجزر بعد سلقه جيداً، والبطاطس ثم هرسها بالضغط باليد أو الشوكة مع الحرص على عدم إضافة السكر أو الملح إلى الخضار، أو الفاكهة المهروسة ويجب ملاحظة في كل مرة عند إعطاء الطفل أي طعام جديد مراقبته جيداً سواء لو ظهر عليه أي أعراض إسهال أو إمساك، أو طفح على الجلد، مع مراعاة عدم إعطاء الأطفال أي أطعمة بالإكراه.
  • إقرأي أيضاً: نصائح تغذية الطفل بعد الفطام بطريقة صحيحة
  • ولكن يمكن أن تتركي الطفل جائعا ثم إعطاءه وجبته، فالجوع سيدفعه إلى تناوله، ولا تخضعي له في حالة رفض الطعام بل يمكنك أن تمهليه وتنتظري وبعد يومين تعاودي المحاولة مرة أخرى، حتى تصلى إلى عامه الأول، أما في العام الثاني فطفلك مازال لم يحتوى فمه على عدد كاف من الأسنان لمضغ الطعام، فلا ينبغي الاعتماد عليها بل يجب تسوية الطعام له جيداً، مع عدم وضع بهارات فى طعامه وأن تكون اللحوم المقدمة له مسلوقة ومفرومه جيداً.

كيف أفطم طفلي من الرضاعة الطبيعية

لفطام الطفل عن الرضاعة الطبيعية اتبعي الخطوات التالية:

  • الإقلال من عدد مرات الرضاعة، كما يجب الإقلال من الوقت المخصص لها حتى وإن لم يشبع الطفل، حتى يمكنه قبول تناول أطعمة أخرى مثل الأرز المسلوق، أو الخضار المهروس.
  • احرصي على منح طفلك الرضعة الخاصة بالنوم، فهي تمنحه الشعور بالأمان، وتساعده على النوم.
  • احرصي على فطام طفلك في فصل الشتاء أفضل، حتى لا يصيبه النزلات المعوية.
  • لا ترتدي ملابس مفتوحة من الصدر أمام صغيرك حتى لا يتذكر الرضاعة.
  • اشغلي وقت طفلك بالألعاب، حتى تشتتي انتباهه عن الرضاعة.
  • لا توقفي الرضاعة مرة واحدة حتى لا تتسبب لكِ بحدوث احتقان في الثدي.
  • نوعي في الأطعمة المقدمة لطفلك كما ذكرنا بالأعلى.
  • لا تبعدي طفلك عنك خلال فترة الفطام، حتى لا يشعر بالخوف، بل قربيه منك، واحضنيه من حين لآخر، حتى يشعر بحنانك عليه وبالاطمئنان.
  • احرصي على تقديم الماء له بالاستمرار، فهو مفيد ويحتاج طفلك له في هذه المرحلة.
  • قدمي الطعام بالأشكال الكرتونية المفضلة لطفلك حتى يجذب انتباه، ويسعد بتناوله.
  • خصصي لطفلك أطباق وملاعق ملونه تشجعه على تناول الطعام.

مقالات ذات صلة

إترك تعليق