معايير السلامة لكرسي السيارة للطفل

معايير السلامة لكرسي السيارة للطفل

هناك الكثير من الأخطاء التى يقع فيها الآباء بدون وعى مع أبنائهم ، و من هذة الأخطاء قواعد الأمان الخاصة بجلوس الطفل فى السيارة .

إليكِ عزيزتى بعض النقاط الهامة لعلاج الأخطاء الأكثر أنتشارًا .

* حجم أو مقاس الكرسى الخاطئ : من المهم أن يتناسب حجم الكرسى مع عمر الطفل و طوله و وزنه ، و إذا كان الكرسى غير مناسب للطفل ،  يؤدى ذلك إلى إرهاقه طوال فترة جلوسه عليه ، فيكون مائلًا للجنب مثلًا أو إلى الأمام ، فالهدف ليس شراء كرسى سيارة للطفل و فقط ، و لكن الهدف سلامة الطفل ، فيجب أن يكون طفلك معكِ أثناء شراء الكرسى  ، لكى يُساعدك البائع فى أختيار الكرسى المناسب له ، و يجب أيضاً قراءة كتيب التعليمات جيدًا لتعرفى متى تحتاجين إلى تغير مقاس الكرسى .

* الكرسى غير مثبت بطريقة صحيحة : إن كنتِ قليلة الخبرة فى كيفية تثبيت الكرسى داخل السيارة ، فيجب عليكِ ألا تغامرى بسلامة إبنك ، أذهبى إلى أصحاب الأختصاص فى ذلك الأمر ، فعدم تثبيت الكرسى بالشكل السليم يُعرض الطفل للخطر بنفس نسبة عدم وجوده .

* عدم إحكام أحزمة الأمان : الهدف الأساسى من كرسى السيارة المخصص للأطفال ، أن أحزمة الأمان تكون محكمة على الطفل ، لأنها تُقلل من خطر السقوط لاقدر الله ، فلا تستمعِ لنصائح البعض التى تقول بأنه يجب أن تكون الأحزمة مريحة ،  و غير محكمة جيدا حتى لا يتضايق الطفل ، و هذا قول خطأ ، أعلمى عزيزتى أن الصحيح أن يكون الحزام محكم على الطفل  ، و لكنه يسمح بمرور إصبع واحد فقط بينه و بين جسم الطفل ، و حزام الصدر مكانه الصحيح فى مستوى الأبطين ، كما أنه لا ينصح بإرتداء الملابس الضخمة للطفل .

* كرسى الطفل مثبت فى المقعد الأمامى : يجب أن يكون كرسى الطفل فى الكرسى الخلفى ( الكنبة الخلفية ) و لا يجب نقله إلى المقعد الأمامى ، فالكنبة الخلفية أكثر أمانًا على الطفل من المقعد الأمامى .

* عدم إستخدام أحزمة الأمان الخاصة بالكرسى و استخدام الخاصة بالسيارة : حزام الأمان الخاص بالسيارة مصنوع خصيصًا للبالغين  ، و بالتالى لن يكون مناسبًا مع جسم طفلك قبل بلوغه العاشرة على الأقل ، و قبل ذلك السن له أضرار جسمانية لطفلك ، مثلًا قد يضر بالأعضاء الداخلية  ، لأن الطفل يكون معرض للاهتزاز طول وقت تحرك السيارة ، كما انها قد تسبب تشوهات فى العمود الفقرى و الكتفين للطفل .

حفظ الله أطفالنا من كل شر و سوء فى رعاية الله و حفظه و آمنه

مقالات ذات صلة