غسل الكبدة بالخل و أفضل الطرق لغسل الكبدة للتخلص من الزفارة

غسل الكبدة بالخل من الخطوات التي اعتادت بعض ربات المنازل على اتباعها أثناء غسيل الكبدة، الكبدة من المأكولات الشعبية الشهية التي يتناولها الكثير من الأشخاص حول العالم وهي معروفة في الدول العربية وكذلك في جميع دول العالم ولكن لها شهرة خاصة في مصر والقليل من الدول العربية الأخرى وتختلف طرق طهي الكبدة وأنواعها كما يختلف أسلوب تنظيف الكبدة عند الكثير وهناك الكثير من الخلافات حول مسألة غسل الكبدة بالماء من عدمها وكذلك خلاف كبير حول مسألة تنظيف وغسل الكبدة بالخل وسوف نعرض لكم بعض وجهات النظر في هذا المقال.

غسل الكبدة بالخل صح أم خطأ

  • الكبدة عبارة عن نسيج يتكون بشكل رئيسي من الدم أي أنه عبارة عن تكتلات دموية، إذا تم وضع الخل المركز على الكبدة لفترة خمس دقائق فإن الكبدة تهترئ ويتفتت نسيجها بشكل سريع أثناء الطهي وقد لا يتم طهيها بشكل صحيح لكونه مهترئا، وكذلك لن يكون طعمها جيداً.
    اقرأي أيضاً: طريقة غسل الكبدة باللبن للتخلص من الزفارة
  • كذلك الحال إذا تم نقع الكبدة في الماء أو وضعها تحت الماء الجاري لعدة دقائق فإن أنسجة الكبدة تهترئ أيضاً، لذا الكثير ينصحون بعدم غسل الكبدة أو نقعها في الماء والخل.
  • ولكن أيضاً استخدام الكبدة مباشرة لطهي بدون غسيل قد يعرضك ويعرض صحة أسرتك للخطر، فالكبدة قد تناولتها الأيدي قبل أن تصل بيديك وتعرضت للكثير من البكتيريا بفعل عوامل البيئة المحيطة، فلا يجب أن يتم طهيها بدون غسل على الإطلاق لذا فمن الأفضل أن يتم غسل الكبدة تحت الماء الجاري بواسطة اليد لمدة لا تزيد عن دقيقة واحدة، ومن الأفضل أن يتم تقطيع الكبدة بعد ذلك في المنزل ثم وضع القليل من الملح والفلفل الأسود والكمون لإزالة رائحة الزفارة ثم طهيها بالطريقة المتبعة مع إضافة خلطة الثوم والليمون والفلفل الأخضر.
    اقرأي أيضاً : كيفية القضاء على زفارة الكبدة الطازجة و المستوردة
  • هناك بعض الطرق الأخرى لتنظيف الكبدة مثل غسل الكبدة باللبن الحليب وهي طريقة أخرى لتنظيف الكبدة وضمان جودتها وكذلك إزالة الروائح الكريهة منها، كما يمكنك كذلك نقع الكبدة في القليل من الماء المضاف إليه بضع قطرات من الخل ولكن لا تزيدي فترة النقع عن دقيقتين فقط حتى تحافظي على قوام الكبدة.
إقرأي أيضا