أهم التغيرات الجسدية في مرحلة المراهقة عند الإناث والذكور

التغيرات الجسدية في مرحلة المراهقة قد تكون ملحوظة في الإناث في سن مبكرة عن الذكور، وتختلف كذلك من أنثى إلى أخرى وفقاً العوامل البيئية والجغرافية والمناخية وكذلك العوامل الوراثية والهرمونية، فقد تبدأ الفتاة بالبلوغ وتبدأ بالظهور التغيرات الفسيولوجية في سن المراهقة للبنات بداية من سن الثامنة وحتى سن الخامسة عشر، بينما يكون سن البلوغ عند الولد من 13 إلى 15 سنة ويبدأ الجسم في فترة المراهقة في إحداث بعض التغيرات الفسيولوجية للمراهقين لدى كلا الجنسين وتظهر التغيرات النفسية والجسدية في سن المراهقة، وفي هذا المقال سنذكر أهم التغيرات الجسدية في مرحلة المراهقة للإناث والذكور بالتفصيل.

التغيرات الجسدية في مرحلة المراهقة للإناث

  • تبدأ الفتاة في سن المراهقة بالإهتمام بمظهرها بشكل أكبر فهي تريد أن تبدو جميلة دائماً، وخاصة أنها ترى أن جسمها قد بدأ يتغير شكله فيقل حجم الخصر ويزداد مقاس الصدر، ويتغير صوتها ليتحول إلى الصوت الناعم الأنثى.
  • وتلك التغيرات لا تظهر عند الفتاة فجأة وإنما تتخذ العديد من المراحل قد تستغرق بضعة أشهر وربما سنوات قليلة.
  • كذلك يبدأ الجهاز الأنثوي في التكوين والنمو بنزول الدورة الشهرية والتي تختلف من فتاة لأخرى ولكنها في العام الأول تكون غير منتظمة بسبب عدم انتظام هرمونات الجسم، كذلك يبدأ ظهور الشعر في أماكن متفرقة من الجسم.
  • إقرأي أيضاً: نصائح تساعد إبنتك لتجنب إحراج الدورة الشهرية في المدرسة
  • وهنا على الأم أن تقوم بتوعية ابنتها بأهمية النظافة الشخصية باستخدام وسائل نزع الشعر أولاً بأول وكذلك نظافة الجسم بشكل يومي بالإستحمام واستخدام مزيلات رائحة العرق.

التغيرات الجسدية في مرحلة المراهقة للذكور

  • أما في حالة الذكور فقد تبدو التغيرات الجسدية ملحوظة في طول القامة وزيادة حجم العظام وخشونة الصوت وبعض التغيرات الهرمونية التي قد لا تلاحظها الأم وأيضاً زيادة الشعر في بعض الأماكن من الجسم وبالتالي على الأم أو الأب توعية الإبن بتلك التغيرات والتوعية بأمور النظافة الشخصية أيضاً.
تُعتبر التغيرات النفسية والعقلية هي أقوى ما يواجه الولد في مرحلة المراهقة فهو يريد أن تكون له شخصيته المستقلة وقد يبدأ في توجيه النقد للأب والأم وقد يختلف معهم في الكثير من الأمور، فلا بد من التقرب إليه في تلك المرحلة ومعرفة كيف تتعاملين مع أبنائك في فترة المراهقة والتعامل معه كصديق أو كشخص كبير.