Home » أضرار فيروس كورونا على الحامل وتأثيره على الجنين

أضرار فيروس كورونا على الحامل وتأثيره على الجنين

بواسطة نورهان رستم
أضرار فيروس كورونا على الحامل والجنين

أضرار فيروس كورونا على الحامل تؤرق كل السيدات خوفاً من انتقال عدوى كورونا فيروس من الأم إلى الجنين عن طريق الحبل السري، لذا جعل كل الحوامل يتساءلون عن ما هو تأثير فيروس كورونا على الجنين وهل ينتقل بالفعل إلى الطفل حديث الولادة أم لا، تم إخضاع فيروس كورونا حديثاً تحت الاختبار بما أنه فيروس جديد، وذلك لمعرفة مدى تأثيره على الحوامل، وُجد أن الفيروس في الظروف الطبيعية لا ينتقل من الأم إلى الجنين طوال فترة الحمل وحتى أنه لا ينتقل أيضاً من الأم بعد الولادة إلى طفلها حديث الولادة ويمكنها أن ترضع طفلها كما تشاء.

أضرار فيروس كورونا على الحامل

  • من المعروف أن فيروس كورونا يصيب الأشخاص الأضعف مناعة ويؤثر عليهم بشكل كبير، فبالتالي تكون السيدات الحوامل من أكثر الأشخاص عرضة للفيروس لذلك فمن الضروري أن تلزم الحامل منزلها ولا تخرج منه إلا للضرورة القصوى حتى لا تلتقط الفيروس بسهولة ويكون من الصعب السيطرة عليه مع الإلتزام بتناول المأكولات التي تساعد على رفع مناعة الجسم مثل البنجر والبروكلي والثوم والبصل والليمون والعسل.
  • ولكن إذا كانت الحامل تتمتع بصحة جيدة ولا تعاني من أي أمراض مزمنة قبل الحمل فإن الفيروس لن يؤثر عليها بشكل كبير وسوف تستطيع مناعة الجسم أن تتخلص منه بسهولة، وفي تلك الحالة لن ينتقل الفيروس إلى الجنين وسيكون المولود بخير بعد الولادة بدون أدنى تأثير عليه من الفيروس.
  • ولكن الأمر السيئ حقاً هو أن تكون تلك الحامل مصابة بأي من الأمراض المزمنة مثل السكر أو ضغط الدم أو أمراض القلب أو تعاني من أمراض تنفسية مزمنة مثل أمراض التهاب القصبة الهوائية المزمن choronic tracheaitis أو أمراض الربو والحساسية، ففي تلك الحالة تكون القدرة على الامتثال للشفاء أبطأ ورغم ذلك لن يؤثر ذلك على مناعة الجنين في شيء.
  • أما الأمر السار فهو انه لم تثبت حتى الآن حالة وفاة واحدة لإحدى الحوامل وكلهن تعافين في أوقات متفاوتة تبعاً لاختلاف درجة المناعة ووجود أمراض مزمنة من عدمه.

تأثير فيروس كورونا على الجنين

  • تم إجراء دراسة حديثة على مجموعة من الحوامل لمعرفة تأثير فيروس كورونا على الجنين، وُجد أن فيروس كورونا لا يؤثر على الجنين حيث لا تنتقل العدوى عبر الحبل السري سواء في السيدات اللاتي كانت مناعتهن قوية وتعافوا سريعاً من المرض أو السيدات اللاتي ضعفت مناعتهن الطبيعية بسبب وجود مرض مزمن.
  • في حالة الحوامل في الأشهر الأولى فقد أدت بعض الدراسات إلى احتمالية إصابة الأجنة الخاصة بهن بتشوهات طفيفة، ولكن ما زال الأمر كله تحت الدراسة، فحتى الآن الحوامل اللاتي تعافين من فيروس كورونا الجديد لم يلدن بعد.
  • إقرأي أيضاً: كيفية حماية الأسرة من فيروس كورونا
  • بعض الحوامل المصابات بفيروس كورونا في الصين قد وضعن أطفالاً مبتسرين أي ولدن طبيعياً قبل موعد ولادتهن لأسابيع قليلة، ولكن كانت الأطفال في حالة صحية جيدة.

هل يجب فصل الأم المصابة بفيروس كورونا عن الطفل حديث الولادة؟

لم يثبت حتى الآن إصابة الأطفال حديثي الولادة بفيروس كورونا من خلال الأم، فهو لا ينتقل من خلال الرضاعة حسب الحالات التي سُجلت وإنما يأمر الأطباء دائماً بضرورة عزل الأم المصابة بفيروس كورونا أو التي سبق لها الإصابة به عن طفلها حديث الولادة كإجراء وقائي للحفاظ على صحة الطفل المولود وعدم تعرضه للإصابة.

وفي النهاية ننصح الحامل دائماً بضرورة العزل في حالة ظهور أي وباء بشكل عام وعدم الاختلاط حتى تمر تلك الفترة بسلام.

أسئلة شائعة حول الحامل وفيروس كورونا

هل الحوامل أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا

حتى الآن لا يوجد أي دليل يثبت أن الحامل هي الأكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19، ولكن بوجه عام فإن الحامل تعتبر أشد حساسية من غيرها لأمراض الجهاز التنفسي مثل الأنفلونزا وغيرها والتي تندرج تحتها أيضاً العدوى بفيروس كورونا.

كما أن الحامل معرضة أن تظهر عليها أعراض تنفسية أكبر من غيرها فالكحة الشديدة وضيق التنفس هي امور قد تصيب الحامل بشكل أكبر من الآخرين.

هل يولد جنين سليم لأم مصابة بفيروس كورونا

حتى الآن نجح الأطباء في توليد أمهات حوامل مصابات بفيروس كورونا في ظروف وإجراءات احترازية مشددة، وقد تم توليد أكثر من 7 أمهات في مصر مصابات بالفيروس واستطاع أطفالهن جميعهن النجاة من الإصابة بالفيروس وتم وضعهم في حضانات في ظروف خاصة لحين شفاء الأمهات حتى يتمكن من التعامل بشكل طبيعي مع أطفالهن.

هل ينتقل فيروس كورونا بالرضاعة الطبيعية

بتحليل حليب الأم للعديد من للأمهات المصابات بفيروس كورونا المستجد وجد أن الحليب لا يحتوي على الفيروس ولكن من الممكن أن ينتقل الفيروس من خلال التواصل المباشر أو من خلال الرذاذ الناتج عن العطس أو الكحة، لذلك فمن الضروري توعية الأم أن تبقى في غرفة أخرى بعيدة عن غرفة طفلها ولا تتواصل معه إلا في حالة الرضاعة الطبيعية فقط مع الإلتزام بأخذ كافة الإحتياطات والإجراءات الوقائية.

مقالات ذات صلة

إترك تعليق