Home » أضرار نزول البحر أثناء الحمل

أضرار نزول البحر أثناء الحمل

بواسطة نور رستم
أضرار نزول البحر أثناء الحمل

ما هي أضرار نزول البحر أثناء الحمل وهل الحامل ممنوعة من السباحة والاستمتاع بالبحر أو حمام السباحة؟ وهل ماء البحر يسبب الاجهاض للحمل؟ تتساءل كل الحوامل دائماً عن مدى وجود خطورة على الحمل من السباحة سواء من ماء البحر أو البيسين أو غيرها حرصاً منها على حياة جنينها وحفاظاً على حالتها الصحية أيضاً، قديماً كان الأشخاص يعتبرون الحمل حالة مرضية يمنعون فيها الحامل من تناول أكلات معينة ويحظرون عليها ممارسة الكثير من العادات اليومية كالرياضة أو المشي أو غيره، ولكن مع تطور المفاهيم الطبية أصبحت الحامل تستطيع فعل الكثير من الأشياء فهل من ضمنها السباحة، تابعي القراءة.

أضرار نزول البحر أثناء الحمل

قد يكون نزول البحر أثناء الحمل يحمل بعض الأضرار البسيطة ولكنه ليس خطراً على الحامل في مُجمل الأمر، من بعض الأضرار التي قد تتسبب للحامل نتيجة نزول المياه:

  • أن تكون الأمواج عالية فتصطدم بظهر وبطن الحامل مما يسبب لها بعض الآلام ومع طول فترة نزول البحر مع تدافع تلك الأمواج بشكل مستمر قد يحرض ذلك على الولادة المبكرة.
  • أن تكون المياه غير نظيفة ومليئة بالفطريات والميكروبات مما قد يؤثر على الحامل وتتسلل إلى الجنين.
  • إذا ابتلعت الحامل مياه البحر عن طريق الخطأ قد تحدث لها بعض الأضرار.

متى تكون السباحة خطر على الحامل بالفعل؟

كل الحالات السابقة تمثل أضراراً على الحامل أثناء السباحة ولكنها قد لا تمثل خطورة كبيرة إذا تجنبتها المرأة، ولكن تكون السباحة ذات خطورة حقيقية في الحالات التالية:

  • إذا كانت المرأة لديها تاريخ سابق من الإجهاض.
  • إقرأي أيضاً:  السفر للحامل في الشهور الأولى ونصائح لسفر آمن خلال فترة الحمل
  • إذا كان الحمل الأول لها وكانت تعاني من عدم الاستقرار في الحمل كوجود نزيف مصاحب أو ما إلى ذلك.
  • إذا كانت تعاني من الحساسية الجلدية أو التنفسية سواء المصاحبة للحمل أو الغير مصاحبة له.
  • في حالة الأشهر الثلاثة الأولى إذا كانت تعاني من أعراض الوحم الثقيلة يمنع عليها نزول البحر أو حمام السباحة.
  • إذا كانت توجد لديها أي إفرازات من أي نوع وفي أي شهر من أشهر الحمل.
  • إذا كان لديها مشاكل تنفسية أو أمراض صدرية مثل الكحة.
  • في حالة كانت نسبة الأنيميا لديها كبيرة.
  • إذا كانت تعاني من أي أمراض جلدية.

احتياطات يجب مراعاتها أثناء نزول الحامل إلى البحر أو حمام السباحة

في حال كانت حالتك الصحية جيدة ورغبت في نزول البحر هناك بعض الإحتياطات والمحاذير التي عليك أن تتعرفي عليها حتى تستمتعي بممارسة كافة نشاطاتك بأقل الأضرار الممكنة:

  • تأكدي من نظافة المياه بالتأكد من المكان الذي ستنزلين به، يفضل الابتعاد عن الشواطئ العامة.
  • ارتدي حذاء خاص بالبحر حتى لا تؤذي قدميك.
  • افحصي جلدك وتأكدي من خلوه من الجروح حتى لا تتخلل إليها الفطريات.
  • إقرأي أيضاً: حماية البشرة من أشعة الشمس في البحر والمصيف
  • تأكدي من أنك بحالة صحية جيدة في اليوم الذي تقررين فيه النزول للسباحة.

هل نزول حمام السباحة خطر على الحامل أم مسموح به؟

حمام السباحة لا يختلف كثيراً عن البحر، فإذا تأكدت من نظافة المياه الخاص بحمام السباحة ونظافة المكان التابع له بشكل عام ومدى اهتمام المسؤولين والقائمين على حمام السباحة بنظافته فيمكنك حينها السباحة في حمام السباحة بدون خوف.

  • تأكدي أيضاً من أن نسبة الكلور في المياه هي النسبة المسموح بها وليست أكبر من اللازم.

ما هي أكثر رياضة آمنة أثناء الحمل

وإلى جانب السباحة هناك بعض الرياضات الآمنة أثناء فترة الحمل مثل:

  • المشي المعتدل لمدة نصف ساعة يومياً.
  • تمرينات الإطالة.
  • الرقص بعد مرور الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.

مقالات ذات صلة

إترك تعليق