أسباب قلة النوم في فترة الحمل وطرق علاج الأرق عند الحامل

كيف تتغلبين على أرق الحمل بدون اللجوء إلى الأدوية والمهدئات؟ كثيراً ما تصاب السيدة الحامل بمشكلة إضطرابات النوم في خلال فترة الحمل بل يُعتبر الأرق من علامات الحمل الأولى، ففي الأشهر الثلاثة الأولى يكثر الغثيان وآلام المعدة نتيجة تغيير الهرمونات في الجسم مما يسبب عدم الراحة أثناء النوم والقلق المستمر، أما في الشهور التالية بداية من الشهر الخامس فمع زيادة حجم البطن أصبح النوم أصعب بسبب حركة الجنين وإلتزام الأم بوضع معين للنوم، وتزداد مشكلة قلة النوم عند الحامل بمرور الوقت مع ظهور بعض الأعراض المصاحبة للأشهر بداية من الشهر السادس وحتى الشهر التاسع ونهاية الحمل مثل الحموضة وكثرة الذهاب الى الحمام، فإذا كانت مشكلة الأرق تواجهك في مرحلة الحمل فاليوم نقدم إليكأسباب قلة النوم في فترة الحمل وطرق علاج الأرق عند الحامل وكيفية التغلب على هذه المشكلة.

أسباب الأرق للحامل

  • هناك عدة أسباب تؤدي إلى الأرق وقلة النوم لدى الحامل، ومن ضمن هذه الأسباب ما يلي:

أسباب هرمونية

  • تؤثر التغيرات الهرموني بشكل كبير على جسم المرأة الحامل، حيث يكون مستوى هرمون البروجسترون في أعلى درجاته في الجسم طوال فترة الحمل، وهو يشبه بتأثير المسكن، مما يساعد على جعل جسم الأم يشعر بالهدوء والاسترخاء مع الشعور باليقظة رغم ذلك.

آلام الظهر

  • كلما تقدمت المرأة في أشهر الحمل زاد التحميل على فقرات الظهر، والذي يسبب الألم الذي تعاني منه المرأة ويسبب لها الأرق وصعوبة في النوم.

مشاكل المعدة

  • سواء في الأشهر الأولى الثلاثة من الحمل كمشاكل صعوبة الهضم والإرتجاع والشعور بعدم الراحة، أو مشاكل الحموضة في الأشهر اللاحقة من الحمل، تلك المشاكل يصعب معها النوم بشكل كبير.

مشاكل نفسية

  • التغيرات النفسية المصاحبة للحمل منذ اليوم الأول والذي تعرف فيه الحامل بخير حملها قد تساعد على الأرق وقلة النوم، فمسؤولية ولادة طفل جديد في العائلة هي مسؤولية كبيرة قد تؤرق الأم.

تغيير وضع النوم

  • قد تُجبَر الحامل على وضعية نوم معينة أثناء الحمل، مما يجعلها لا تستطيع النوم بسبب تعودها على طريقة أو وضعية أخرى.

طرق علاج الأرق عند الحامل

لا تتناولي عشاء دسم

  • حاولي في وجبة العشاء أن تتناولي وجبة خفيفة وغنية بالكالسيوم مثل الزبادي مع بعض الفواكه ولا تتناولي عشاء دسم حتى لا تشعري بآلام المعدة والغثيان خصوصاً في فترة الأشهر الأولى من الحمل وأيضا حتى لا تظهر أعراض الحموضة.

ادعمي جسدك بالوسائد

  • يمكنك وضع بعض الوسائد لدعم ظهرك وأيضاً وضع وسادة ما بين ركبتيك لتخفيف الأحمال، ستحتاجين إلى وسائد اكثر كلما تقدمت في الحمل حتى تساعدك في النوم والراحة.

نامي على أحد الجانبين

  • في بداية الحمل سوف تستطيعين النوم على ظهرك بشكل مثالي، أما بعد الشهور الأولى فلن تتمكني من ذلك وقد تصابين بالإجهاد إذا حاولت النوم على ظهرك، ففي تلك المرحلة يصبح أفضل وضع للنوم هو النوم على الجانبين وخاصة الجانب الأيسر حتى يمكن لجنينك أن يتغذى بشكل مثالي أثناء نومك.

لا تتناولي الكافيين

  • حتى تستطيعي أن تنعمي بنوم جيد عليك أن تمتنعي عن تناول المشروبات التي تحوي مادة الكافيين مثل الشاي، القهوة، الكولا، الكاكاو والشوكولاتة.

مارسي بعض اليوجا قبل النوم

  • سوف تساعدك تمرينات اليوجا على التمتع بنوم رائع والإسترخاء بشكل مثالي، لا تقلقي على جنينك فاليوجا لا تحتوي على حركات بدنية عنيفة.

استخدمي وسادة عالية

  • في الأشهر الأخيرة قد يصبح النوم صعباً للغاية، يمكنك النوم ووضع رأسك على عدد من الوسائد العالية.

نصائح سريعة ستساعدك على التخلص من مشكلة الأرق خلال فترة الحمل منها:

  • عدم شرب الكثير من السوائل في المساء حتى لا تضطري للذهاب للحمام والإستيقاظ عدة مرات خلال الليل.
  • الإبتعاد عن المشاكل التي قد تسبب التوتر والقلق ومحاولة الإبتعاد عن المشاكل التي تؤرقك وتشغل تفكيرك.
  • عدم النوم كثيراً خلال النهار ويمكنك الإكتفاء بنصف ساعة فقط خلال اليوم، حتى يمكنك النوم بعمق في المساء.
  • الإبتعاد عن الأكلات التي تحتوي على البهارات والدسمة التي تتسبب بحرقة المعدة.
وأخيراً هي من المشكلات الشائعة ولكن تختلف حدتها وفترات المرور بها من سيدة لأخرى، ولكن هذه النصائح أيضاً ستضمن لك الإستمتاع بنوم عميق وهادئ.