Home » الوقت المناسب لعمل إختبار الحمل المنزلي أو في المختبر

الوقت المناسب لعمل إختبار الحمل المنزلي أو في المختبر

بواسطة نورهان رستم
الوقت المناسب لعمل إختبار الحمل المنزلي

إختبار الحمل هو جزء لا يتجزأ من حياة كل امرأة متزوجة، فهي إما في انتظار الحمل كل شهر مع موعد الدورة الشهرية، أو خائفة من حدوث الحمل مما يجعلها تتابع بدقة مواعيد الدورة الشهرية وتقلق إذا تأخرت يوماً أو بضعة أيام، فتهرع على الفور إلى الصيدلية لشراء شريط تحليل الحمل المنزلي أو تبحث عن الوصفات المنزلية التي تمكنها من معرفة ما إذا كان هناك حمل بالفعل أم لا، بغض النظر عن الجدل المُثار حول تحاليل الحمل البدائية التي يمكن تطبيقها منزلياً باستخدام الخل أو الملح أو الكلور أو أي وسيلة منزلية أخرى ومدى صحته، إلا أنها ما زالت طريقة معتمدة من قبل العديد من السيدات بناء على توصيات الأمهات أو الجدات، حديثنا اليوم عن أنسب وقت لعمل تحليل الحمل.

إختبار الحمل المنزلي وأنسب وقت لعمله

يعتمد تحليل الحمل في المنزل على وجود نسبة من هرمون الحمل HCG في بول المرأة، تظهر تلك النسبة بوضوح بعد مرور موعد الدورة الشهرية بحوالي يومين إلى ثلاثة أيام، ولكن يتأكد ظهوره في خلال الأسبوع الأول بعد مرور الموعد المحدد، وذلك في حالة كانت الدورة الشهرية منتظمة.

ولكن ماذا إذا كانت الدورة الشهرية غير منتظمة؟ في تلك الحالة لا بد أن تتأخر المرأة في عمل التحليل المنزلي للحمل حتى يتأكد وجود الهرمون في البول، ففي اغلب الأحيان يكون تأخير الدورة الشهرية ناتجاً عن عدم انتظامها وليس بالضرورة أن تكوني حاملاً، يمكنك عمل تحليل الحمل بعد مرور شهر ونصف تقريباُ من موعد آخر دورة شهرية لكِ، وسوف يظهر الهرمون في البول بكل تأكيد في حال وجود حمل.

أفضل وقت لعمل تحليل الحمل في المعمل أو المختبر

يختلف الأمر قليلاً في حالة المختبر، فهو يعتمد على سحب عينة من الدم من جسم المرأة لبيان هرمون الحمل، فهرمون الحمل HCG يظهر في الدم منذ اليوم الأول للحمل، ولكنه يؤتي بنتائج إيجابية في التحاليل المعملية بعد مرور موعد الدورة الشهرية المرتقب بيوم واحد في حالة كانت الدورة الشهرية لديك منتظمة.

أما في حالة الدورة الشهرية الغير منتظمة فيمكن قياس هرمون الحمل بعد مرور موعد الدورة الشهرية بحوالي أسبوع وسوف يتأكد ظهور حمل من عدمه، فتحليل الحمل العملي هو أكثر دقة من التحاليل المنزلية بالطبع.

الوقت المناسب من اليوم لعمل اختبار حمل

بعد أن تعرفي على اليوم المناسب لإجراء تحليل الحمل سواء في المنزل أو في المختبر إذا تأخرت الدورة الشهرية لديك، يتبقى لك فقط أن تعرفي الوقت الأمثل من اليوم لعمل التحليل:

  • بالنسبة للتحليل في المختبر يمكن عمل إختبار الحمل في أي وقت من النوم، لا يشترط فيه أن تكون المرأة صائمة أو في وقت معين من اليوم.
  • إقرأي أيضاً: أسباب تأخر الحمل بالرغم من إنتظام الدورة
  • أما في حالة تحليل الحمل المنزلي يفضل أن يتم إجراء التحليل في الصباح الباكر، حيث يكون تركيز الهرمون في البول أعلى ما يمكن فيظهر الحمل واضحاً، فمن أهم الأسباب التي تؤدي إلى نتائج خاطئة لتحليل الحمل المنزلي هو إجراء التحليل في أي وقت من اليوم دون قراءة التعليمات المكتوبة على غلاف التحليل.

علامات الحمل المبكرة

  • تورم أو انتفاخ في أحد الثديين أو كلاهما مع وجود ألم أثناء الضغط عليه تعد علامة مؤكدة من علامات الحمل.
  • وجود إفرازات مائية أو بيضاء خفيفة.
  • نزول نقطة من الدم في موعد الدورة الشهرية لمرة واحدة فقط ثم إفرازات بيضاء.
  • الشعور بالإجهاد الشديد من أقل مجهود.
  • اضطرابات في الشهية.

مقالات ذات صلة

إترك تعليق