زيادة فرص حدوث الحمل وأكلات تساعد على الحمل بالبنت أو الولد

الأطعمة التي تزيد فرص حدوث الحمل هل هي موجودة بالفعل؟، وهل توجد أطعمة دون غيرها تساعد على زيادة فرص حدوث الحمل أم هي مجرد شائعات؟ سنتعرف على إجابة كل هذه الأسئلة من خلال المقال التالي، حيث أشارت بعض الأبحاث والدراسات إلى أن هناك أطعمة معيينة دون غيرها تزيد من خصوبة المرأة وتجعلها مهيأة للحمل بشكل أفضل، والآن سوف نذكر لكِ بعضاً من تلك الأطعمة التي تعمل على زيادة فرص حدوث الحمل وتزيد من نسبة الخصوبة ومتى ينبغي تناول كل منها وأفضل وقت لحدوث الحمل بالإضافة إلى أكلات تساعد على الحمل بالبنت أو الولد.

زيادة فرص حدوث الحمل بالتغذية

عسل النحل

يعتبر عسل النحل من الأطعمة المفيدة جداً لكل من الرجاء والنساء والتي تستخدم في علاج العديد من الأمراض على مر العصور، يفيد عسل النحل أيضاً في  زيادة الخصوبة لدى المرأة ويعتبر من أهم الأطعمة التي تعمل على زيادة فرص حدوث الحمل بصورة كبيرة، يمكنك تناول ملعقة من عسل النحل صباحاً بشكل يومي إذا كنت ترغبين في الحمل، فالعسل له فوائد كبيرة في حدوث الحمل للنساء والرجال ومن فوائد العسل:

  • للنساء: ينظم الدورة الشهرية وينشط التبويض ويساعد في تحرير البويضة ويقلل من تكيسات المبيضين.
  • للرجال: ينشط الحيوانات المنوية ويساعد في زيادة العدد والحركة وبالتالي فرص أكبر لحدوث الحمل.

الفوليك أسيد “حمض الفوليك”

  • الفوليك أسيد أيضاً من أهم العناصر الغذائية والتي لا تزيد من فرص الحمل فقط، بل تعمل أيضاً على وقاية الجنين من التشوهات الخاصة بالعظام والأعصاب في بداية تكوينه، لذا ينصح به الأطباء للسيدات المقبلات على الحمل أو الحوامل في الشهور الاولى نظراً لأهميته الكبيرة في الحفاظ على الجنين.

المكسرات

  • تعمل المكسرات أيضاً على زيادة خصوبة المرأة بشكل كبير نظراً لاحتوائها على الأحماض الدهنية الهامة لصحة وسلامة الجسم والتي تساعد أيضاً على تغذية الجنين، إلى جانب ذلك فإن المكسرات تمد الجسم بالفيتامينات التي تمد الجسم بالغذاء، والمعادن التي تحتاجها الحامل في الشهور الأولى أيضاً.

الخضروات

  • يعتبر الغذاء الصحي من أهم الأشياء التي تساعد على استقبال الأم للحمل والحفاظ على الجنين وتمتعه بصحة جيدة، لاحتواء الخضروات على الفيتامينات الهامة لسلامة كلاً من الأم والجنين، إذا كنت تريدين الحمل ينصح بتناول الخضروات العضوية والتي لا تحتوي على أي مبيدات أو مواد كيميائية حرصا على سلامة جنينك.

البروتينات

  • البروتينات أيضاً لها دور في تهيئة جسم الأم للحمل، فهي تعمل على بناء الجسم بشكل سليم وأيضاً هام للحوامل من أجل اكتمال نمو الجنين بشكل صحي.

بعض الأعشاب

  • هناك بعض الأعشاب والتي تعمل على زيادة فرص حدوث الحمل وتزيد من خصوبة جسم المرأة لاستقبال الحمل بشكل أسرع، كما أن هناك أعشاب أخرى تعمل على تنظيم عمل الهرمونات في جسم المرأة مما يزيد من فرص حملها، ومن أهم تلك الاعشاب الحلبة والينسون والبردقوش، ولكن لا بد من عدم الإفراط في هذه الأعشاب لأن زيادتها يؤدي إلى الكثير من المشاكل أيضاً.

أطعمة تزيد من فرص الحمل بولد

الموز

  • يحتوي الموز على نسب عالية من البوتاسيوم، لذلك فإن تناول الموز يومياً قبل الحمل يزيد من فرصة استقبال الكروموسوم y المسؤول عن تكوين الطفل الذكر.

المكسرات

  • تساعد المكسرات على خلق بيئة قلوية مناسبة للحيوانات المنوية التي تحمل الكروموسوم y الخاص بتكوين الطفل الذكر، لذلك فينصح بالإكثار من تناول المكسرات النيئة لمن تريد الحمل بولد.

تناول البحريات

  • ليس للرجل فقط وإنما للرجل والمرأة، فهو يحسن من بيئة الرحم ويجعلها مناسبة لتكوين الطفل الذكر بسبب احتوائها على نسب كبيرة من المغنيسيوم الذي يزيد من فرص الحمل بالولد.
  • فمن أهم الأطعمة التي تزيد من فرص الحمل بالولد تلك التي تحتوي على المغنيسيوم والبوتاسيوم والأملاح.

أطعمة تزيد فرص الحمل ببنت

تناول الحمضيات

ذكرنا سابقاً أن تهيئة الرحم للحمل بولد تحتاج لأن يكون وسط الرحم هو وسط قلوي وليس حمضي، أما في حالة الإناث فإن كل ما هو حامضي يزيد من تهيئة الرحم لاستقبال الكروموسوم x الخاص بإنجاب البنات، حيث يتم قتل كروموسوم y الذكوري في الرحم في حالة وجود وسط حمضي، وبالتالي تكون فرص الكروموسوم x أكبر، ومن أهم الأطعمة الحامضية التي لها نفس الخصائص وتشارك في أنها تزيد من فرص إنجاب الفتيات:

  • البرتقال.
  • الليمون.
  • الفراولة.
  • التفاح.
  • خل التفاح إضافته على المأكولات.
  • العنب.
  • التوت.

تناول الشوكولاتة الداكنه

تزيد الشوكولاتة الداكنة والسكريات بشكل عام فرص الحمل ببنت على عكس الأملاح والتي تزيد من فرص الحمل بولد.

منتجات الألبان

تناول المنتجات الغنية بالكالسيوم تزيد من فرص إنجاب البنات ومن أهمها منتجات الألبان والأسماك، والبيض، وكذلك تناول المغنيسيوم.

وفي النهاية نود أن نخبرك سيدتي أن كل تلك الأشياء السابقة مجرد اجتهادات بُنيت على تجارب السابقين وقد تنجح أو لا تنجح فالحمل في النهاية هو هبة من الله وليس نتيجة اجتهاد من البشر، وينصح دائماً لكل سيدة تخطط للحمل باتباع أسس التغذية السليمة وتناول الوجبات الصحية والإبتعاد عن المأكولات الدسمة والغير صحية وعدم الإفراط في تناول السكريات حتى لا يزداد وزنها فتقل فرص الحمل.