الفرق بين مغص الدورة ومغص الحمل بالتفصيل

تتشابه الأعراض كثيرا ما بين الدورة الشهرية وبين بدايات الحمل مما يجعل السيدات لا يعرفن ما هو الفرق بين مغص الدورة ومغص الحمل ولكن هناك بعض العلامات التي قد تميز الحمل عن الدورة الشهرية، تلك العلامات ليست بالضرورة توجد لدى كل النساء الحوامل فهناك سيدات كثر لا يشعرن بأعراض الحمل في البداية ولكنها تحدث لدى أغلب النساء، لذا سنتعرف سويا اليوم على الفرق بين مغص الدورة ومغص الحمل بالتفصيل وما هو الشيء المميز في كل منهما.

الفرق بين مغص الدورة ومغص الحمل بالتفصيل

مغص الدورة الشهرية

ينتج مغص الدورة الشهرية عن هجرة بطانة الرحم مع البويضات التي لم يتم إخصابها، لذا تسبب حدوث بعض التقلصات حتى يستطيع الجسم طردها والتخلص منها، لذا فالألم يبدأ قبل نزول الدورة الشهرية بعدة أيام ويزول مع نهاية اليوم الأول من الدورة الشهرية أو مع اليوم الثاني منها على أقصى تقدير، ولكن الألم لن يزول إلا مع نزول الدورة الشهرية.

وجود التهابات مهبلية أو التهابات في عنق الرحم قد يساعد على زيادة الٱلام والتقلصات التي تشعر بها السيدة قبل نزول الدورة الشهرية.

يكون الألم على هيئة مغص أو تقلصات في الجزء السفلي من البطن مع وجود إرهاق عام بالجسم وٱلام مصاحبة مثل ٱلام في الصدر أو الظهر أو الفخذ قد يحدث صداع.

مغص الحمل

يحدث المغص في بداية الحمل نتيجة انغراس الجنين في جدار الرحم من الداخل وحدوث عملية اتساع الرحم والتي تساهم في وجود الانتفاخات وعدم الراحة في البطن، كذلك ارتفاع هرمون البروجسترون يساهم في حدوث الإنتفاخات في البطن وأيضاً يصاحبه إمساك، كذلك ضغط الرحم على الأعضاء الأخرى مثل المثانة أو الأمعاء يؤدي إلى عدم الراحة بشكل عام.

يصاحب المغص تقلصات في أسفل البطن مع وجود حالة إعياء عام وثقل في الجسم ورغبة في النوم ودوار وقد يحدث قيء وغثيان وٱلام في أسفل الظهر وأيضاً وخزات في الصدر، تشعر الحامل بأنها في حالة شراهة للطعام ومع ذلك فهي قد تعاني من عسر الهضم وأعراض هضمية أخرى مثل عدم الراحة بعد تناول الطعام والغثيان وٱلام المعدة.


كيفية التأكد من نوع المغص

إذا كانت المرأة في حالة شك ما إذا كانت تعاني من مغص الحمل أو مغص الدورة الشهرية فإنها تلزم الراحة التامة حتى يحين الموعد الطبيعي لنزول الدورة الشهرية أي بعد شهر كامل من ٱخر دورة، إذا لم تنزل الدورة الشهرية ينصح بإجراء اختبار الحمل في المعمل.