Home » الفاكهة الممنوعة لمرضى السكر

الفاكهة الممنوعة لمرضى السكر

بواسطة نورهان رستم
نصائح هامة لمرضى السكر

هل هناك فاكهة ممنوعة لمرضى السكر أم يستطيع مريض السكر أن يأكل من أنواع الفاكهة كيفما شاء؟ مرضى السكر دائماً في حيرة بسبب المأكولات الممنوعة لمرضى السكر والمأكولات المسموحة لهم، هذا المرض كان تدور عليه علامات الاستفهام كثيرة، وأسئلة متداولة تتردد دائماً على ألسنة الكثير من المرضى بشأن طبيعة حياتهم اليومية من ممارسة رياضة ومأكولات ومن ضمنها السؤال عن تناول الفاكهة وما هي الفاكهة الممنوعة لمرضى السكر والتي قد تسبب لهم ارتفاع مفاجئ في نسبة السكر بالدم ومن ثم تؤدي إلى حدوث العديد من المشكلات الصحية.

الفاكهة الممنوعة لمرضى السكر

في بداية القول أود أن أقول لكل مرضى السكر أحبائى من الممكن أن يمتد بك العمر، وأن تعيش سعيداً ولكن كن صديقاً مع مرض السكر، اعرف أخطاءك فى حقه وتجنبها وكيف ترضيه وتحقق ذلك بمحاولة ثبات مستويات السكر في الدم عند المعدلات الطبيعية أو القريبة لها، ولكي يتحقق ذلك يجب أن نبتعد عن المأكولات التي تسبب ارتفاع نسب السكر المفاجئة مثل الدقيق الأبيض والسكر الأبيض وغيرها، بعض الفاكهة ممنوعة أيضاً لمرضى السكر منها:

  • الإفراط في تناول التمر يسبب ارتفاع شديد في نسبة السكر بالدم.
  • العنب بكل أنواعه يحتوي على نسبة كبيرة من السكر، لذلك لا ينصح به لمريض السكر.
  • التين به أيضاً نسبة سكريات عالية.
  • إقرأي أيضاً: ما هو سكر الحمل وأعراضه وطرق الوقايه منه
  • المانجو رغم أن نسبة السكريات فيها منخفضة إلا أنه يحذر على مريض السكر تناولها.

نصائح غذائية لمرضى السكر

مرض السكر يختلف من شخص لآخر ويصاب به الصغار والكبار، وهناك نوعين من مرض السكر، ولاننسى العامل الوراثى فى ذلك الأمر، ورغم اختلاف حالات مرض السكر وأنواعه إلا أن هناك نصائح عامة يشترك فيها كل مرضى السكر ومنها:

  • الأكل المنظم الخفيف وعدم الاكثار من المواد النشوية وخاصة المصنعة من الدقيق الأبيض، يفضل أن يتناول مريض السكر الأكلات التي تحتوي على الدقيق الأسمر فهي لا تسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم بشكل مفاجئ وفي ذات الوقت تحقق الشبع.
  • تقليل تناول اللحوم المليئة بالدهون، حتى لا تزيد نسبة الكوليسترول في الدم، فالكوليسترول المرتفع دائماً ما يصاحب مرضى السكر.
  • التقليل من الأغذية المحفوظة والمعلبات والمشروبات الغازية والعصائر المركزة.
  • الإكثار من تناول الخضروات والأسماك والأغذية التي تحتوى على مضادات الأكسدة مثل فيتامينات A,C,E.
  • حذارى من السمنة فهى أول أبواب هذا المرض.
  • أيضاً يجب تحليل الدم عند الشعور بأعراض سواء الحكة أو التهابات جلدية،  K أو جفاف الفم اوالتبول الكثير أو الضعف العام بالجسم أو نقص الوزن ويراعى تحليل السكر بالدم وليس تحليل البول،  لأنه ليس له قيمة فى تشخيص الحالة، وإنما ينحصر فى تحديد تشخيص مبادىء الغيبوبه السكرية لا قدر الله.
  • عدم الإكثار من الحمل والإنجاب حيث أن كثرة الحمل أكثر من ثلاث مرات تزيد من الاستعداد لمرض السكر.
  •  يراعى عدم الإهمال فى حاله أرتفاع السكر، وسرعة التوجه إلى الطبيب لمتابعة الحالة ووصف العلاج المناسب، وذلك لعدم حدوث أى مضاعفات وخاصة للعين أو الكلي أو القلب أو الأطراف أو المخ، أيضاً يجب مراجعة الطبيب المعالج قبل إجراء أى جراحات علاجية،  وخاصة فى حالات الارتفاع المستمر فى مستوى السكر فى الدم.
  • يراعى فى حالة الطفل المصاب بهذا المرض تعليمه على تناول الأنسولين فى مواعيدها، لكي نحافظ على مستوى السكر فى الدم لأطول مدة، وذلك للمحافظة على نعمة الإبصار وعدم حدوث التهابات بالعصب البصري والذي يعد من أول الأعصاب تأثراً بارتفاع السكر.
  • إقرأي أيضاً: فوائد الكيوي لمرضى السكري وعلاج أمراض الشيخوخة
  • لاننسى مزاولة الرياضة وأبسطها رياضة المشي وتكون فى حدود نصف ساعة يومياً فهى تقلل من نسبة السكر وتنظم مستوياته في الجسم.

مقالات ذات صلة

إترك تعليق