تعرفي على أسباب تأخر الدورة الشهرية للمتزوجات وكيفية تشخيص الحمل

تتعدد اسباب تاخر الدورة الشهرية للمتزوجات بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث للمتزوجة بمعدل أكبر من غير المتزوجات، مما يؤثر على موعد الدورة الشهرية لديهن، كثيراً ما تتابع المتزوجات دورتها الشهرية بانتظام وخاصة إذا كانت تنتظر حملاً أو تخطط للحمل أو تستخدم إحدى وسائل منع الحمل، ولكن ليس كل تأخير في الدورة الشهرية يكون سببه حدوث حمل، إليك أهم أسباب تأخر الدورة الشهرية لدى المتزوجات :-

أسباب تأخر الدورة الشهرية للمتزوجات

الرضاعة الطبيعية

  • أثناء حدوث الحمل يتوقف التبويض في جسم الأنثى، وكذلك الحال أيضاً في فترة الرضاعة الطبيعية، فتغير الهرمونات في الجسم في تلك الفترة كفيل بأن يحدث اضطرابات أيضاً في الدورة الشهرية، والكثير من النساء بعد الولادة والرضاعة الطبيعية تتأخر لديهن الدورة الشهرية إلى الشهر السادس بعد الولادة أو الثامن أو حتى لوقت الفطام، فلا تصابي بالقلق من تأخير الطمث الشهري في تلك الفترة على الإطلاق، ولكن عليك متابعة طبيبك أيضاً بعد الولادة.

السمنة المفرطة أو النحافة المفرطة

  • قد تتعرض السيدة بعد الزواج إلى زيادة كبيرة في الوزن في فترة قليلة، أو على العكس تماماً فمن الممكن أن تصاب بالنحافة المفرطة في وقت قصير، ذلك التغير المفاجيء في وزن الجسم قد يسبب تغير في الهرمونات الداخلية مما يؤدي إلى تأخير الدورة الشهرية لديهن، إذا كانت السمنة هي السبب فحاولي ممارسة القليل من الرياضة مع تنظيم الوجبات اليومية الخاصة بك، أما إذا كان السبب هو النحافة فحاولي ممارسة الرياضة أيضاً مع الاهتمام بتناول الأطعمة الخاصة بك والتركيز على البروتين والكربوهيدرات لاكتساب القليل من الوزن والعودة إلى وزنك المثالي.

الضغوط النفسية

  • غالباً ما تتعرض بعض السيدات إلى ضغوط نفسية عقب الزواج نتيجة المسؤوليات الواقعة عليها، فالضغوط النفسية أيضاً قد تسبب تغيرات في هرمونات الجسم، قومي بتناول كوب من الينسون يومياً وممارسة تمرينات الاسترخاء حتى تعيدي لجسمك التوازن الهرموني الطبيعي.

السهر والقلق

  • من الممكن أن تتغير عاداتك بعد الزواج، وخاصة إذا كنت من السيدات الغير عاملات، فالمكوث في المنزل لفترات طويلة وعدم الإلتزام بالنزول للعمل أو للدراسة قد يجعلك تسهرين وتعرضين ساعتك البيولوجية للتشويش، مما يؤثر في كفاءة عمل اعضائك الداخلية.

أمراض تسبب تأخر الدورة الشهرية

  • بعض الأمراض قد تسبب تأخر الدورة الشهرية مثل مرض تكيسات المبيضين، وأمراض الكبد ومرض السكر والقولون العصبي والأمراض المزمنة بصفة عامة.

وسائل منع الحمل

  • خاصة تلك الوسائل التي تعمل على إفراز هرمونات معينة للجسم لإضعاف التبويض، هذا قد يؤثر على الدورة الشهرية إما بجعلها تتأخر أو جعلها تتوقف.

أسباب أخرى لتأخر الدورة الشهرية للمتزوجات

هناك أسباب أخرى من شأنها أن تؤخر الدورة الشهرية لديك، مثل تناول بعض الأدوية أو سن اليأس المبكر.

كيفية تشخيص الحمل في حالة تأخر الدورة الشهرية

ننصحك هنا بعمل فحص الحمل المنزلي والذي يبين لك وجود حمل من عدمه إذا تأخرت لديك الدورة الشهرية لأكثر من أسبوعين عن موعدها الطبيعي، وللتأكد من الحمل يمكنك إجراء اختبار الحمل في المعمل أو الذهاب للطبيب لعمل السونار للإطمئنان إلى وجود حمل سليم، وهناك بعض الأعراض المبدئية التي يمكنك من خلالها تشخيص الحمل مثل:

  • انتفاخ وتورم الثدي.
  • مغص في البطن يشبه آلام الدورة الشهرية مع عدم نزولها.
  • وخز في أحد جانبي البطن من الأسفل.
  • الشعور بالتعب والإجهاد من القيام بأقل مجهود.
  • الرغبة في النوم لفترات طويلة.
  • الشعور بالغثيان أو آلام في المعدة.
  • آلام في الظهر.
  • ظهور بعض الإفرازات المائية الشفافة والتي تشير إلى وجود الحمل.