أضرار البروتين للشعر”أشهرها تساقط الشعر وحساسية الجلد”

أضرار البروتين للشعر، تسعى كل فتاة للحصول على شعر ذو مظهر لامع وناعم وسهل التسريح لذا تلجأ العديد منهن إلى فرد الشعر باستخدام الوسائل المختلفة لفرد الشعر ومنها ما ظهر في السنوات الأخيرة وهو بروتين فرد الشعر والذي نال شهرة واسعة في عالم العناية بالشعر لما يُقال عنه من الفوائد التي لا تقتصر على منح الشعر النعومة والحيوية فقط بل تمتد إلى الحفاظ على صحة ولمعان الشعر أيضاً، ولكن رغم تلك الفوائد إلا أن البروتين المجهول الهوية خصوصاً أيضاً له أضرار والتي تظهر بصورة أكبر على الشعر الخفيف والضعيف، وسوف نتحدث عن أضرار البروتين للشعر في هذا المقال بالتفصيل.

أضرار البروتين للشعر

ظهرت العديد من أضرار ومخاطر البروتين للشعر ومنها ما يلي:-

تقصف الشعر وتكسره

  • الشعر المعالَج بواسطة البروتين غالباً ما يكون ذو مظهر جيد ولكن الشعر الذي ينبت في مقدمة الرأس بعد العلاج بالبروتين يكون ضعيفاً وهشاً ومتكسراً على الأغلب ويحتاج فترة طويلة من العلاج لحين عودته إلى الحالة الطبيعية مرة أخرى.

تساقط الشعر

  • بعد فترة ليست طويلة من فرد الشعر بالبروتين قد تلاحظ الفتاة أو السيدة أن شعرها بدأ يتساقط بمعدل أكبر مثله في ذلك مثل أي مادة من مواد فرد الشعر العادية.

ضعف بصيلات الشعر

  • من الأضرار الجسيمة التي يسببها البروتين وخاصة الأنواع الرديئة منه هو أنه يترك قشوراً على فروة الرأس مما يجعل ذلك يتسبب بغلق مسامات فروة الرأس ويؤدي ذلك إلى ضعف الشعر وقد تكون هذه هي المشكلة الرئيسية التي تؤدي إلى تساقط الشعر فيما بعد.

حساسية الجلد

  • بعض الأنواع من البروتين تتسبب في حدوث حكة جلدية بفروة الرأس وحساسية وربما التهاب في الجلد وقد يعود ذلك إلى نوع البروتين المستخدم ومدى حساسية البشرة منه، فهو في النهاية مركب كيميائي.

بعض أنواع السرطانات

  • وهنا الحديث يختص بمادة الفورمالدهيد التي تُضاف على البروتين بغرض الحفظ، تلك المادة خطيرة إذا تم استنشاقها أو ملامستها لجلد فروة الرأس فقد يتم امتصاصها عن طريق الجلد مما يتسبب في حدوث بعض أنواع السرطان لذا يرجى التأكد أولاً من خلو البروتين المستخدم في فرد الشعر من مادة الفورمالدهيد.