كيف أتعامل مع طفلي في أول يوم حضانة

كيف أتعامل مع طفلي في أول يوم حضانة ؟ سؤال تطرحه كل أم على مشارف إرسال طفلها إلى الحضانة، فلتعلمي عزيزتي الأم أن تلك الخطوة ليست بالسهولة ولكنها في ذات الوقت تحتاج منك إلى بعض الخطوات لتدريب طفلك حتى تصبح سهلة بمشيئة الله فيما بعد، إليك بعض النصائح التي قد تساعدك في الإقدام على تلك الخطوة.

كيف أتعامل مع طفلي في أول يوم حضانة ؟

  • يحتاج ذلك منك بعض المجهود لتعريف طفلك مسبقاً بالحضانة والحديث معه قليلاً عن الأمور المحببة التي قد يجدها فيها، تبدأي قبل موعد ذهابه للحضارة بشهر أو بأسبوعين بتعريف أن الحضانة هي مكان رائع يتجمع فيه الأطفال للعب والتعلم وأداء بعض الأنشطة مثل الرسم والرياضة.
  • اصطحبي طفلك أثناء التقديم في الحضانة حتى يتعرف على شكل الفصول والألعاب التي توجد هناك، تولي برفقته في الغرف المختلفة في الحضانة واجعليه يشاهد الرسوم الموجودة على الجدران وأيضا منطقة الألعاب.
  • بعد التقديم والتأكد من الحضانة التي يلتحق بها الطفل احرصي على النزول يومياً والمرور من جانب الحضانة حتى يعتاد على الطريق، يفضل أن تكون الحضانة قريبة من المنزل.
  • دربي طفلك على النوم مبكراً والاستيقاظ مبكراً حتى يمكنك إيقاظه ايام الحضانة ويستمتع الطفل بقدر كاف من ساعات النوم الليلية.
  • في اليوم الأول أيقظي طفلك برفق وقبله من جبهته واجعليه يستعد نفسياً للحضانة تحديث معه قليلاً بشأن مقابلة أطفال صغار في نفس عمره ليلعبوا سويا، تناولي إفطار بصحبته ولا تعتمد على أنه سيتناول الطعام الموضوع في صندوق الطعام الذي سوف يصحبه معه إلى الحضانة.
  • اذهبي برفقته إلى الحضانة في اليوم الأول، بإمكانك أن تمضي معه اليوم كله ففي اليوم الأول في الحضانة قد يسمح لأولياء الأمور بذلك، أما في الأيام التالية حاولي أن تنسحبي تدريجياً ففي اليوم التالي يمكنك مضي نصف اليوم، وفي اليوم الثالث امض بصحبته نصف ساعة واليوم الرابع يمكنك أصحابه حتى باب الفصل فقط ثم العودة.
  • ومع نهاية الأسبوع اتركي طفلك عند باص الحضانة ليبدأ هو في التعود على الاعتماد على الذات والاختلاط مع أصدقائه بشكل طبيعي.